إيران تجري مناورات عسكرية جديدة... ماذا استخدمت؟ وما هدفها؟

إيران تجري مناورات عسكرية جديدة... ماذا استخدمت؟ وما هدفها؟

مشاهدة

29/07/2020

بعد سلسلة انفجارات وحرائق وقعت في منشآت إيران النووية والصاروخية، والكثير من المصانع الحيوية، تحاول طهران التغطية على خسائرها الفادحة بتجارب صاروخية جديدة. حيث أفاد التلفزيون الإيراني الرسمي، اليوم، بأنّ الحرس الثوري أطلق صواريخ باليستية من مواقع تحت الأرض، ضمن مناورات تضمّ مجسّماً لحاملة طائرات أمريكية، في مضيق هرمز، وهو أحدث هجوم في المناورات.

الحرس الثوري أطلق صواريخ باليستية من مواقع تحت الأرض، ضمن مناورات تضم مجسّماً لحاملة طائرات أمريكية

وذكر التلفزيون أنّ القوات استهدفت طائرات مسيّرة، بشكل منفصل، على مجسّم حاملة الطائرات، وفق "أسوشيتد برس".

ولم يبثّ لقطات لإطلاق الصواريخ، أو هجوم الطائرات من دون طيار، ولم يحدّد الصواريخ المستخدمة في المناورات.  

 

ونشرت وكالة أنباء شبه رسمية، مقرّبة من الحرس الثوري، رسماً بيانياً لحاملة الطائرات على شكل نعش، مع تعهّد للمرشد الأعلى، علي خامنئي، بالسعي للانتقام من مقتل قاسم سليماني في كانون الثاني (يناير) الماضي.

وهبطت قوات إيرانية خاصّة بالحبال من مروحية إلى المجسّم، وفتحت مدافع مضادة للطائرات نيرانها على طائرة مسيّرة، بالقرب من مدينة بندر عباس الساحلية.

 وأظهرت لقطات بثها التلفزيون الرسمي إطلاق مجموعة متنوّعة من الصواريخ من قوارب سريعة وشاحنات وقاذفات متنقلة ومروحية، بعضها استهدف مجسّم الناقلة.

المناورات الإيرانية تضع القوات الأمريكية في حالة تأهب بقاعدة العديد الجوية في قطر

 هذا، وأسفر إطلاق صواريخ باليستية خلال المناورات عن وضع القوات الأمريكية في حالة تأهب بقاعدة العديد الجوية، المقرّ الرئيسي للقيادة المركزية للجيش الأمريكي في قطر.

وقالت المتحدثة باسم القيادة المركزية الأمريكية (سانتكوم) الميجور بيث ريوردان: إنّ الحادث "استمرّ دقائق، وتمّ الإعلان بوضوح بعد انتهاء التهديد".

الجدير بالذكر أنّ مضيق هرمز يُعتبر نقطة عبور لنحو 20% من صادرات النفط الخام في العالم، وقد شكّلت إيران تهديدات متكرّرة لحرية الملاحة الدولية عبر هذا المضيق المائي.

وكانت المتحدثة باسم الأسطول الخامس الأمريكي ريبيكا ريباريتش قد قالت: "نحن على علم بتدريبات إيرانية على مهاجمة مجسّم سفينة مماثلة لحاملة طائرات"، مضيفة: "نرى دائماً هذا النوع من السلوك متهوّراً وغير مسؤول".

وأضافت: "تقوم البحرية الأمريكية بتدريبات دفاعية مع شركائنا لتعزيز الأمن البحري وحرية الملاحة، في حين تُجري إيران مناورات هجومية في محاولة للتخويف".

وتأتي المناورات بعد أيام فقط على اتهام طهران مقاتلتين أمريكيتين باعتراض طائرة ركاب إيرانية فوق الأراضي السورية.

الصفحة الرئيسية