واشنطن: داعش يتحول إلى اللامركزية

واشنطن: داعش يتحول إلى اللامركزية

مشاهدة

01/03/2018

حذّرت الولايات المتحدة، من أن تحول تنظيم داعش الجهادي إلى اللامركزية، يجعله أكثر انتشاراً وخطورة، معلنة أنّ التنظيم  يتطوّر ويتكيّف مع الهزائم التي مني بها في كل من العراق وسوريا.

وقال منسّق الدبلوماسية الأمريكية لمكافحة الإرهاب، ناثان سيلز، خلال مؤتمر دولي اختتم في واشنطن أمس، بمشاركة وزارة الخارجية الأمريكية، والإنتربول، والمعهد الدولي للعدالة وسيادة القانون، وقضاة، ومسؤولون في أجهزة إنفاذ القانون، ودبلوماسيين من حول العالم، بهدف تعزيز التنسيق في جهود محاربة تنظيم داعش، "إنّه مع تحقيقنا الانتصار تلو الآخر على تنظيم داعش في ميدان المعركة، فإنّ التنظيم يتأقلم مع انتصاراتنا"، وفق ما نشرت وكالة "فرانس بريس".

وأضاف، "المعركة لم تنته على الإطلاق، إنّها مجرد مرحلة جديدة، نحن ننتقل من جهد عسكري بالدرجة الأولى، إلى جهود مدنية وقمعية متزايدة"، متابعاً "أعتقد أنّ ما نراه هو أنّ تنظيم داعش يصبح لامركزياً على نحو متزايد، وأنّه آخذ في التطور والتكيف".

ناثان سيلز: معركتنا ضد داعش لم تنته، نحن ننتقل من جهد عسكري بالدرجة الأولى إلى جهود مدنية وقمعية متزايدة

وأكّد سيلز، أنّ الإدارة الأمريكية تعتمد، في حربها ضدّ التنظيم الجهادي، على أدوات عديدة، أبرزها ثلاث هي: العقوبات المالية، وقائمة بالمسافرين جواً، واستخدام البيانات البيومترية في ضبط الحدود، وتوصي بقية دول العالم بأن تحذو حذوها.

ورداً على سؤال عن مصير الجهاديين الأجانب الذين اعتقلوا في سوريا والعراق، وأين يجب أن يحاكموا، قال سيلز إنّه "لا يجب أن تنتظر الدول من دول أخرى أن تحلّ مشكلاتها مكانها"، لذلك فإنّ مسؤولية محاكمة الجهادي الأجنبي تقع على عاتق الدولة التي يحمل جنسيتها.

ويثير موضوع محاكمة الجهاديين الأجانب جدلاً في الغرب، سيما في فرنسا، التي أعلنت تأييدها لمحاكمة مواطنيها الجهاديين المعتقلين في كلّ من العراق وسوريا، مشيرة إلى أنّها ستتدخل فقط في حال أنزلت عقوبة الإعدام بحقّ أحدهم، وذلك رغم مطالبة عائلات الموقوفين والمحامين بمحاكمتهم في بلدهم.

وبإسناد من تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة، تمكنت القوات العراقية من طرد تنظيم داعش من جميع المدن العراقية، مع نهاية عام 2017، في حين لم يعد التنظيم يسيطر في سوريا على أيّة مدينة، لكنّه يحتفظ في هذا البلد بقرى وبلدات وجيوب، ينتشر فيها بضعة آلاف من المقاتلين، دون أن تكون لهم أيّ مقرات.
 


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية