هيئة كبار العلماء: الإرهابي منحرف التفكير ومريض نفسي

380
عدد القراءات

2017-11-28

صرّحت هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية، بأنّ الإرهاب "شرّ وخراب وفساد، والإرهابي منحرف التفكير، ومريض النفس، تلتقي مشاعر الإنسانية كلّها على رفضه واستنكاره، والبراءة منه، ومن أصحابه، فهو علامة شذوذ وانعزالية عن المجتمع، وعن العالم بأسره".

هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية: الإرهاب شرّ وخراب وفساد

ولفتت الأمانة العامة للهيئة، في بيان لها نشر أمس الإثنين، إلى الأهمية البالغة للمضامين القوية التي اشتملت عليها كلمة ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع، الأمير محمد بن سلمان، التي ألقاها في افتتاح الاجتماع الأول لمجلس وزراء دفاع دول التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب.

وأيّدت الهيئة ما صرّح به الأمير محمد بن سلمان حول خطر الإرهاب، مؤكدة أنّ أكبر خطر للإرهاب؛ هو تشويه صورة الدين الإسلامي الحنيف السمح، الذي جاء رحمة للعالمين، وسعادة للبشرية، وصلاحاً لأحوال الناس.

إنّ أكبر خطر للإرهاب هو تشويه صورة الدين الاسلامي الحنيف السمح الذي جاء رحمة للعالمين وسعادة للبشرية

وقالت الهيئة: "إنّ المسلم حين يدين الإرهاب، فإنه يستمدّ موقفه من الشريعة الإسلامية، التي أكدت كل معاني الحماية للمدنيين، فالإسلام يعظّم حرمة الدم الإنساني، لهذا ينبغي التعاون الدولي لتجفيف منابع الحقد، ونزع فتيل شحن النفوس بالكراهية، وملء الصدور بالعنصرية، فذلك يعمي الأبصار والبصائر".

يذكر أنّ هيئة كبار العلماء، هيئة دينية إسلامية حكومية في السعودية، تأسست عام 1971، تضمّ لجنة محدودة من الشخصيات الدينية في البلاد، وهم جميعاً فقهاء مجتهدون من مدارس فقهية متعددة، يرأس الهيئة مفتي الديار السعودية، وهي مخوّلة بإصدار الفتاوى، وإبداء الآراء في عدة أمور، ومن البرامج التي تعمل عليها الهيئة؛ برنامج القيم العليا للإسلام ونبذ العنف والتطرف والإرهاب والغلو.

 

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: