ماذا يفعل الروبوت الكاهن في معابد اليابان؟..(فيديو وصور)

ماذا يفعل الروبوت الكاهن في معابد اليابان؟..(فيديو وصور)

مشاهدة

19/08/2019

في خطوة تعاونية بين معبد كودايجي المكلّف بإحياء التاريخ، وعالم الروبوتات، هيروشي إشيغورو، من جامعة أوساكا، تم وضع كاهن آلي قيد الخدمة في مطلع العام.

اقرأ أيضاً: هل وصلت العنصرية لعالم صناعة الروبوتات؟

حيث يستقبل الروبوت "ميندار" الزوار والمصلين في المعبد الياباني، كودايجي، والذي يعود إلى 400 عام، ويتلو نصوصاً مقدّسة ويحذّر بصوته الآلي من الغرور والشهوة وفورة الغضب والأنانية.

الكاهن غوتو: قد يصعب على البعض التواصل مع كهنة من الجيل القديم مثلي وآمل أن يتيح هذا الروبوت ردم الهوة

ما يزال الكهنة يوجدون في معبد كودايجي في العاصمة اليابانية السابقة كيوتو، وهم ينظرون بعين الرضى إلى شريكهم الجديد هذا المصنوع من أسلاك وسيليكون، والذي يشبه البشر في ملامحه.

كما يتلاءم تماماً في نظرهم مع تعاليم البوذية، ومن شأنه أن يتطوّر مع التطوّر التكنولوجي، وأن يتحسّن بفضل الخبرات المكتسبة.

ومن جهته، قال الكاهن "تنشو غوتو": "لا تقوم البوذية على الإيمان بإله بل تقتضي باتّباع مسار بوذا بغضّ النظر عمّا يمثّل هذه العقيدة، أكانت آلة أم قطعة خردوات أم شجرة"، بحسب "العرب" اللندنية.

 

وقد وضع الكاهن الآلي "ميندار" في قاعة مخصصة له ويوازي طوله طول إنسان بالغ وجمجمته مفتوحة من الأعلى وتظهر منها الأسلاك الكهربائية.

اقرأ أيضاً: ما الذي تتعلمه الروبوتات من البشر؟

تم تزويد "ميندار" بكاميرا في عينه اليسرى وصُنع وجهه ويداه وكتفاه من السيليكون الشبيه بجلد البشر، وتظهر على حائط في القاعة ترجمات بالإنجليزية والصينية فضلاً عن صور للطبيعة وللحشود.

ويقول الكاهن غوتو "قد يصعب على البعض التواصل مع كهنة من الجيل القديم مثلي وآمل أن يتيح هذا الروبوت ردم الهوة"، في إشارة إلى الأجيال الشابة.


الصفحة الرئيسية