تركيا تقصف شمال العراق مجدداً... وهذه الخسائر

تركيا تقصف شمال العراق مجدداً... وهذه الخسائر

مشاهدة

27/10/2020

جدّد الطيران التركي غاراته على مناطق متفرقة من إقليم كردستان العراق، شمالاً، ضمن عملية جوية استهدفت مواقع تابعة لحزب العمال الكردستاني، بحسب ما أعلنته وزارة الدفاع التركية.

وقد خفت التصعيد التركي في العراق خلال الأسابيع الماضية، بالتزامن مع تصاعد المواجهات على جبهات أخرى تتورط فيها أنقرة، سواء في قره باغ جنوب القوقاز، أو شرق المتوسط وليبيا، فيما عاد القصف ليشعل الجبهة العراقية من جديد.

وسبق أن أعربت العراق أكثر من مرّة عن رفضها التعدّي التركي على سيادتها بقصف إقليم كردستان العراق. وزار رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الإقليم في 10 تشرين الأول (أكتوبر) الجاري، لحلّ مجموعة من المشاكل العالقة بين الإقليم ذاتي الإدارة والحكومة الاتحادية.

جاءت الغارات التركية عقب ساعات من إعلان حكومة كردستان العراق عن إحباطها مجموعة عمليات إرهابية

في غضون ذلك، جاءت الغارات التركية عقب ساعات من إعلان حكومة كردستان العراق عن إحباطها مجموعة عمليات إرهابية، قالت إنّ مقاتلي حزب العمال كانوا يستعدّون لتنفيذها داخل أراضي الإقليم، بينها عمليات اغتيال واستهداف لمنشآت ومؤسسات دبلوماسية، بحسب ما أورده موقع "ميديا مونيتور".

ومن جانبها، أعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان نشرته على حسابها في تويتر، أنّ الغارات أدّت إلى مقتل 6 عناصر من الحزب، الذي تصنفه أنقرة على قوائم الحركات الإرهابية، لافتةً إلى أنّ الغارات استهدفت تجمعات الحزب في زاب وغارا شمال العراق.

كما اتهم البيان التركي عناصر الحزب الكردي، التابع "لعبد الله أوجلان"، بالاستعداد لتنفيذ عمليات إرهابية في المنطقة، ما دفع الطيران التركي إلى شنّ الغارات كضربة استباقية، على حدّ توصيفها.

يشار إلى أنّ الجيش التركي سبق أن أطلق عملية عسكرية صيف العام الجاري، ضدّ مواقع الحزب الكردي في شمال العراق، وأطلق عليها اسم "مخلب النمر"، وهي عملية تمّت بمشاركة كلّ من القوات البرية وسلاح الجو، وسط احتجاجات كردية ـ عراقية.

الصفحة الرئيسية