تركيا تطرح ورقة الهجرة على الأوروبيين للتهدئة... كيف؟

تركيا تطرح ورقة الهجرة على الأوروبيين للتهدئة... كيف؟

مشاهدة

19/01/2021

بحث وزير الداخلية التركي سليمان صويلو الإثنين مع رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في تركيا السفير نيكولاس ماير لاندروت مكافحة الهجرة غير النظامية.

ورأى مراقبون أنّ تركيا تطرح تلك الورقة عند محاولتها مؤخراً التهدئة مع الاتحاد الأوروبي وتحسين العلاقات، عبر وعود للتصدي لموجات الهجرة غير الشرعية وتسلل اللاجئين، علماً بأنّ الورقة نفسها تستخدمها أنقرة عند التصعيد، حيث تُهدد بفتح الحدود.

وتسعى تركيا إلى التهدئة مع الأوروبيين بعد فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على أنقرة في كانون الأول (ديسمبر) الماضي، فضلاً عن التوتر المتوقع في العلاقات بين تركيا والإدارة الأمريكية الجديدة برئاسة جو بايدن، الذي سبق أن انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أكثر من مناسبة.

رأى مراقبون أنّ تركيا تطرح ورقة الهجرة لمحاولتها مؤخراً التهدئة مع الاتحاد الأوروبي وتحسين العلاقات، عبر وعود للتصدي لموجات الهجرة غير الشرعية وتسلل اللاجئين

في غضون ذلك، عقد صويلو في مكتبه بالعاصمة أنقرة اجتماعاً مغلقاً مع لاندروت بعيداً عن عدسات الصحفيين، بحثا خلاله مكافحة الهجرة غير النظامية ومشروع المنازل المؤقتة التي تنفذها منظمات المجتمع المدني التركية بالتنسيق مع إدارة الكوارث والطوارئ التركية (آفاد) في مدينة إدلب السورية، بحسب ما أورده موقع "أحوال تركية".

ويُعتبر ملف الهجرة السرّية انطلاقاً من السواحل التركية والحدود مع اليونان من ضمن الملفات الخلافية بين الجانبين، منذ توقيع أنقرة وبروكسل في آذار (مارس) من العام 2016 اتفاقاً لكبح تدفق المهاجرين واللاجئين إلى أوروبا.

ويُلزم الاتفاق الجانب التركي بمنع موجات الهجرة السرّية بحراً وبرّاً، مقابل مزايا وامتيازات مالية وأخرى سياسية.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أعلن في كانون الأول (ديسمبر) 2020 أنه دفع مخصصات مالية تقدّر بنحو 6 مليارات دولار لتركيا، مخصصة لمشاريع وبنية تحتية للّاجئين الذين تستضيفهم تركيا على أراضيها، وتقول إنّ عددهم يفوق 3.6 ملايين لاجئ.

الصفحة الرئيسية