ترامب يكشف أسباب اغتيال سليماني..

ترامب يكشف أسباب اغتيال سليماني..

مشاهدة

04/01/2020

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أمس، إنّه أمر بقتل القائد العسكري الإيراني، قاسم سليماني، لمنع حرب لا لإشعالها، مشيراً إلى أنّ سليماني كان يخطط لهجمات وشيكة ضدّ أمريكيين.

وأبلغ ترامب الصحفيين في منتجعه مارالاجو بولاية فلوريدا بأنّ "سليماني كان يخطط لهجمات وشيكة وشريرة ضدّ دبلوماسيين وجنود أمريكيين، لكننا ضبطناه متلبساً وقمنا بتصفيته"، وفق ما نقلت "رويترز".

وتابع ترامب "تحركنا جاء لمنع حرب، لم نتحرك لإشعال حرب"، مشيراً إلى أنّ الولايات المتحدة لا تسعى لتغيير النظام في إيران.

وقال ترامب إنّ الهجمات الأخيرة على أهداف أمريكية في العراق والهجوم على السفارة الأمريكية في بغداد كان بتوجيهات من سليماني.

ترامب: سليماني كان يخطط لهجمات وشيكة وشريرة ضدّ دبلوماسيين وجنود أمريكيين

وأضاف: "استخدام إيران لمقاتلين بالوكالة لزعزعة استقرار دول الجوار يجب أن يتوقف الآن".

بدورهم، أعلن مسؤولون أمريكيون، أمس، أنّ وزارة الدفاع "البنتاغون" وافقت على إرسال نحو 3 آلاف جندي إضافي إلى الشرق الأوسط.

وذكر المسؤولون، الذين طلبوا عدم ذكر أسمائهم، أنّ "الولايات المتحدة سترسل نحو 3000 جندي إضافي من الجيش إلى منطقة الشرق الأوسط، كإجراء احترازي في ضوء تصاعد التهديد للقوات الأمريكية بالمنطقة"، وفق "رويترز".

البنتاغون يرسل 3 آلاف جندي إلى الشرق الأوسط كإجراء احترازي في ضوء تصاعد التهديد

وأضافوا: "القوات من الفرقة 82 المحمولة جواً، وستنضم إلى زهاء 750 جندياً أُرسلوا إلى الكويت هذا الأسبوع، بعد هجوم على السفارة الأمريكية في بغداد من قبل ميليشيات مدعومة من إيران".

في سياق متصل بالميليشيات المرتبطة بسليماني، قالت وزارة الخارجية الأمريكية، أمس: إنّ الولايات المتحدة "تعتزم إدراج فصيل عراقي مسلح تدعمه إيران على قائمة المنظمات الإرهابية الأجنبية"، واتهمت جماعة "عصائب أهل الحق" بأنّها وكيل لطهران.

وذكرت الوزارة، الجمعة؛ أنّها أدرجت أيضاً قيس الخزعلي، قائد عصائب أهل الحق، وشقيقه ليث الخزعلي، وهو قيادي آخر في الجماعة، على قائمة الإرهابيين الدوليين.

أمريكا أدرجت "عصائب أهل الحق" وقائدها قيس الخزعلي وشقيقه ليث على قائمة الإرهابيين

وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في البيان: إنّ "الجماعة وقادتها يستخدمون العنف والإرهاب لتعزيز جهود النظام الإيراني لتقويض السيادة العراقية".

وأوضحت الوزارة أنّ فيلق القدس يقدم الكثير من الأموال والتدريب لعصائب أهل الحق، مضيفة: أنّ "الفصيل العراقي أعلن مسؤوليته عن أكثر من ستة آلاف هجوم على الولايات المتحدة وقوات التحالف، منذ تأسيسه عام 2006".

 

الصفحة الرئيسية