العفو الدولية: أذربيجان تستخدم أسلحة إسرائيلية محرمة ضد أرمينيا

العفو الدولية: أذربيجان تستخدم أسلحة إسرائيلية محرمة ضد أرمينيا

مشاهدة

06/10/2020

اتهمت منظمة العفو الدولية أذربيجان باستخدام قنابل عنقودية في مناطق مدنية في إقليم قره باغ المتنازع عليه مع أرمينيا، في ظلّ استمرار القتال الدائر بين الجانبين.

وكان الصراع قد نشب بين الدولتين في 27 أيلول (سبتمبر) الماضي، واستمرّ في مواجهة وصفت بأنها الأعنف منذ الحرب بين الدولتين في تسعينيات القرن الماضي، إبّان إعلان الإقليم الذي تسكنه غالبية من الأرمن الاستقلال عن أذربيجان.

 أضاف المتحدث باسم المنظمة دينيس كريفوشيف أنه فوجئ باستخدام مثل هذه الأسلحة غير التمييزية بطبيعتها

وتتجاوز أعداد الضحايا في المواجهات المستمرة 200 شخص، وفيما تحاول روسيا التي تعقد اتفاق دفاع مع أرمينيا تهدئة الأجواء، تعمل تركيا حليفة أذربيجان على إذكاء الصراع.

وقالت المنظمة، بحسب ما أورده موقع "سكاي نيوز": إنّ عبوات إسرائيلية الصنع أسقِطت على مدينة ستيباناكيرت الرئيسية.

وأضاف المتحدث باسم المنظمة دينيس كريفوشيف أنه فوجئ باستخدام مثل هذه الأسلحة غير التمييزية بطبيعتها.

والقنابل العنقودية محظورة بموجب معاهدة دولية، لكن لم يوقع أيّ من البلدين على المعاهدة. وتحتوي القنابل العنقودية على مئات القنابل الصغيرة التي تنفجر على مساحات واسعة، ويمكن أن تسبّب العديد من الإصابات في حال استخدامها في مناطق مدنية.

وكانت صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية قد قالت: إنّ القنابل العنقودية رُصد استخدامها خلال عطلة نهاية الأسبوع خلال قصف عنيف شهدته بلدة ستيباناكيرت، عاصمة إقليم قره باغ.

الصفحة الرئيسية