ما الدافع وراء حادث الطعن في السويد؟

ما الدافع وراء حادث الطعن في السويد؟

مشاهدة

04/03/2021

أُصيب 8 أشخاص في جنوب السويد في حادث طعن، تتعامل معه الشرطة على أنه "هجوم إرهابي محتمل".

وقد طعن رجل، في العشرينيات من العمر، عدة أشخاص في بلدة فيتلاندا، جنوبي السويد، وبحسب التقارير، فإنّ 3 مصابين في حالة خطيرة، وفق "بي بي سي"، وقد ألقت الشرطة القبض على المهاجم بعدما أصابته بالرصاص.

 

حادث الطعن أسفر عن وقوع 8 مصابين تمّ نقلهم إلى المستشفيات، من بينهم شخص حالته خطيرة

وقالت الشرطة في بيان لها: إنّ حادث الطعن الذي وقع أمس في مدينة فيتلاندا "إرهابي".

وأضافت الشرطة: إنّ حادث الطعن أسفر عن وقوع 8 مصابين، تمّ نقلهم إلى المستشفيات لتلقي العلاج، من بينهم شخص حالته خطيرة.

وتابعت: إنّ منفذ عملية الطعن قام بالتجوّل في 5 مناطق بالمدينة لتنفيذ عمليته.

وقال رئيس الشرطة المحلية جوناس ليندل: إنهم استطاعوا تحديد 5 مواقع شهدت الاعتداء، تفصل بينها بضع مئات من الأمتار، وفق صحيفة "فيتلاندا - بوستن".

الشرطة تلقي القبض على المهاجم بعدما أصابته بالرصاص، وتؤكد أنّ حادث الطعن في مدينة فيتلاندا إرهابي

وفي السياق، دان رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفن ما وصفه بأنه "عنف بشع".

وقال المحققون في البداية: إنهم صنفوا الهجوم على أنه محاولة قتل، لكنهم أعلنوا لاحقاً عن فتح تحقيق حول عمل "إرهابي"، وإنهم يعملون عن كثب مع شرطة الأمن السويدية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن رئيس الشرطة المحلية أنّ المشتبه به من سكان المنطقة، وأنه معروف لدى الشرطة المحلية، وقد اتُهم في السابق بارتكاب "جرائم صغيرة".

الصفحة الرئيسية