ماذا قدّم سليماني لحركة حماس فور تسلمها السلطة بغزة؟... الزهار يكشف

ماذا قدّم سليماني لحركة حماس فور تسلمها السلطة بغزة؟... الزهار يكشف

مشاهدة

29/12/2020

وصف القيادي في حركة حماس الفلسطينية، محمود الزهار، قائد الحرس الثوري الإيراني الراحل الجنرال قاسم سليماني بأنه "الرجل الصادق والفاعل الذي يستطيع أن يحقق وينجز".

وأوضح الزهار، في مقابلة خاصة مع قناة العالم بمناسبة اقتراب ذكرى مقتل قائد الحرس الثوري الإيراني، أنّ لقاءه الأول مع سليماني: "كان بعد أن تسلمت وزارة الخارجية بحكومة حماس عام 2006، حيث ذهبت إلى عدة دول من بينها كانت إيران، وكانت لي لقاءات مع وزير الخارجية ومجموعة من المسؤولين الإيرانيين."

 

الزهار يؤكد أنّ سليماني قدّم لحركة حماس 22 مليون دولار بعد يوم واحد من طلب مساعدات من الرئيس الإيراني

وأضاف: كانت الزيارة مع الرئيس أحمدي نجاد إيجابية، طلبنا فيها مجموعة من المطالب وأحالني إلى سليماني.

وقال: ذكرنا في اللقاء مع سليماني أنّ المشكلة الأساسية لدينا هي في رواتب الموظفين والحالات الاجتماعية والمساعدات التي يجب أن تقدّم للجمهور، في وقت فرض فيه علينا الحصار بعد نجاحنا في الانتخابات.

وأوضح أنّ استجابة سليماني كانت فورية: فقد كنت على موعد في اليوم التالي من السفر في الطائرة فوجدت 22 مليون دولار في حقائب موجودة في المطار.

 

وبيّن أنه: كان الاتفاق على مبلغ أكثر من ذلك، ولكن كنا 9 أشخاص لا نستطيع أن نحمل أكثر من ذلك، حيث كانت كل شنطة 40 كيلوغرام.

يُذكر أنه خلال الاحتجاجات الشعبية في إيران منذ عام 2009 وحتى تشرين الثاني (نوفمبر) 2019، هتف المحتجون الإيرانيون مراراً وتكراراً بشعار "لا غزة ولا لبنان، روحي فداء إيران"، مطالبين بوقف دعم الجماعات المسلحة مثل حماس وحزب الله، على حساب ثروات الشعب الإيراني الذي يعيش أكثر من نصف سكانه تحت خط الفقر.

وكان التقرير السنوي لوزارة الخارجية الأمريكية، في حزيران (يونيو) الماضي، قد أشار إلى أنّ الحكومة الإيرانية كانت تنفق سابقاً أكثر من 700 مليون دولار سنوياً لدعم الجماعات المسلحة مثل "حزب الله" في لبنان، و"حماس" في غزة، ولكن في ظلّ عقوبات شديدة في عام 2019 انخفضت قدرة طهران على تقديم الدعم بشكل كبير.

الصفحة الرئيسية