البرهان في القاهرة... ما علاقة إسرائيل وإثيوبيا؟

البرهان في القاهرة... ما علاقة إسرائيل وإثيوبيا؟

مشاهدة

27/10/2020

بدعوة رسمية من الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، يزور رئيس المجلس السيادي في السودان الفريق عبد الفتاح البرهان القاهرة اليوم، للتباحث في عدد من الملفات، دون ذكرها، فيما تُعدّ الزيارة الأولى بعد تطبيع السودان علاقتها مع إسرائيل والتوترات الأخيرة في ملف سدّ النهضة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد انتقد قبل أيام تعنت إثيوبيا في مفاوضات سد النهضة، وقال: إنّ مصر لا يمكن أن تعيش بتلك الطريقة، ستنسف هذا السد، ما أثار توتراً في الملف. ولم تعلق القاهرة على حديث ترامب، فيما شدد رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد على أنّ الإثيوبيين سيكملون هذا العمل لا محالة.

ويرافق البرهان خلال الزيارة وزير الخارجية السوداني المكلف السفير عمر قمر الدين، ورئيس المخابرات العامة السودانية الفريق جمال عبد المجيد.

في غضون ذلك، نقلت وكالة الأنباء الألمانية عن القنصل العام المصري في السودان المستشار، أحمد عدلي إمام، أنّ زيارة البرهان إلى مصر "تأتي في إطار التشاور الأخوي بين قيادتي البلدين حول الملفات ذات الاهتمام المشترك".

يرافق البرهان خلال الزيارة وزير الخارجية السوداني المكلف السفير عمر قمر الدين، ورئيس المخابرات العامة السودانية الفريق جمال عبد المجيد

يأتي ذلك فيما تنطلق اليوم جولة جديدة من المفاوضات حول سد النهضة الإثيوبي برعاية أفريقية، بحسب ما أوردته صحيفة "الشروق" المصرية.

ومن جهة أخرى، تُعدّ الزيارة الأولى للبرهان عقب تطبيع العلاقات مع إسرائيل ورفع اسم السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب.

وقال البرهان: إنّ تطبيع العلاقات مع إسرائيل في مصلحة بلاده، مؤكداً أنّ هذا الإجراء دعمته 90% من القوى السياسية بالسودان.

وأشار البرهان عبر "تلفزيون السودان"، يوم أمس الإثنين، إلى أنّ العلاقات مع إسرائيل تخدم مصلحة السودان، والمصلحة الوطنية يجب أن تتقدّم على أيّ مصلحة أخرى، وقال: "نريد تغيير النظرة إلى بلادنا عبر السعي لمصالحنا وعدم معاداة أحد"، بحسب ما أورده موقع "روسيا اليوم".

وشدّد البرهان على أنّ تطبيع العلاقات مع إسرائيل يجعل المجتمع الدولي يتعامل مع  السودان على أنها "دولة سويّة".

الصفحة الرئيسية