أمريكا تهدد روسيا... وأوروبا تفرض عقوبات على كيانات تابعة لموسكو.. تفاصيل

أمريكا تهدد روسيا... وأوروبا تفرض عقوبات على كيانات تابعة لموسكو.. تفاصيل

مشاهدة

14/12/2021

هدد الرئيس الأمريكي، جون بايدن، نظيره الروسي فلاديمير بوتين بـ"عواقب مدمرة" في حال قرر اجتياح أوكرانيا، مؤكداً أنّ "بلاده سترسل المزيد من القوات الأمريكية وقوات الناتو دفاعاً عن كييف ضد أي هجوم روسي".

وقد تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وروسيا بشأن الأزمة الأوكرانية، وأعادت الولايات المتحدة يوم السبت الماضي، خلال اجتماع لمجموعة الـ7 في المملكة المتحدة، دعوة روسيا إلى احتواء التوتر مع أوكرانيا، مؤكدة أنّ القوى الغربية الكبرى مستعدة لفرض عقوبات شديدة على موسكو في حال وقوع هجوم.

بايدن يهدد بوتين بـ"عواقب مدمرة" في حال قرر اجتياح أوكرانيا، ويؤكد أنّ "بلاده سترسل المزيد من القوات الأمريكية وقوات الناتو دفاعاً عن كييف

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد صرّح بأنّه سيجعل من "الصعب جداً" على روسيا أن تغزو أوكرانيا، في حين أفادت صحيفة "واشنطن بوست" (The Washington Post) بأنّ المخابرات الأمريكية خلصت إلى أنّ موسكو تخطط لهجوم متعدد الجبهات على كييف مطلع العام المقبل.

وفي سياق متصل، فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على عدة كيانات روسية، بينها "مجموعة فاغنر"، وذلك ردّاً على أنشطة "الأطراف المستهدفة" في أوكرانيا وسوريا وليبيا.

الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على عدة كيانات روسية، بينها "مجموعة فاغنر"، و(8) شخصيات مرتبطة بها

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان نقلته وكالة "رويترز" أمس: إنّه "قرر خلال اجتماع لوزراء خارجية الدول الأعضاء في التكتل ببروكسل فرض عقوبات على مجموعة فاغنر و(3) شركات و(8) شخصيات مرتبطة بها"، ردّاً على ما وصفه "بانتهاكات حقوق الإنسان في كل من أوكرانيا وسوريا وليبيا والسودان وجمهورية أفريقيا الوسطى وموزمبيق".

ولفت الاتحاد الأوروبي إلى أنّ "الشركات الـ3 هي: ييفرو بوليس، وفيلادا، وميركوري، المختصة في قطاع الطاقة، التي شاركت في أعمال استخراج النفط والغاز بسوريا"، مؤكداً أنّ "من بين الشخصيات التي تمّ فرض عقوبات عليها ضباطاً سابقين في الاستخبارات العسكرية الروسية، ومنهم مؤسس مجموعة فاغنر دميتري أوتكين، الذي كان مسؤولاً عن تنسيق وتخطيط العمليات لنشر المرتزقة في أوكرانيا".

وتتضمّن العقوبات حظر دخول الشخصيات التي تمّ فرض عقوبات عليها إلى أراضي الاتحاد الأوروبي، وتجميد أصول الأطراف المستهدفة بالإجراءات التقييدية في التكتل، ومنع التعامل معها.

الصفحة الرئيسية