هل تشهد القارة العجوز موجة كورونا ثانية؟.. هذا ما توقعته عالمة أوروبية

هل تشهد القارة العجوز موجة كورونا ثانية؟.. هذا ما توقعته عالمة أوروبية


21/05/2020

حذرت مسؤولة أوروبية، من أنّ القارة العجوز ستواجه موجة ثانية من فيروس كورونا المستجد.

عالمة أوروبية: احتمال حدوث موجة ثانية من الإصابة بفيروس كورونا في جميع أنحاء أوروبا

وأضافت رئيسة فريق الاتحاد الأوروبي المسؤول عن التعامل مع أزمة فيروس كورونا، الدكتورة أندريا آمون، في مقابلة مع صحيفة الغارديان البريطانية، أنّ "على أوروبا أن تستعد للموجة الثانية من الوباء".

وتقول العالمة الأوروبية إنّ "احتمال حدوث موجة ثانية من الإصابة بفيروس كورونا في جميع أنحاء أوروبا لم يعد نظرية بعيدة التحقق". وتابعت "متى وما حجم (الموجة الثانية)... هو السؤال من وجهة نظري".

وأوضحت أنّه "بالنظر إلى خصائص الفيروس، وما يظهر الآن من مختلف البلدان من حيث حصانة السكان ـ والتي هي ليست مشجعة وتترواح بين 2 و14 في المئة، الأمر الذي يترك 85 إلى 90 في المئة من السكان سريعي التأثر - فإنّ الفيروس حولنا، وينتشر أكثر بكثير من انتشاره في كانون الثاني (يناير) وشباط (فبراير) الماضيين"، قائلة: "هذا ليس الوقت المناسب للاسترخاء التام".

اقرأ أيضاً: الإمارات وكورونا.. قصة نجاح في مواجهة التحديات

يذكر أنّ أوروبا، التي خففت بعض دولها إجراءات العزل العام، وفتحت الحانات والمطاعم، سجلت، أمس  169.674 وفاة، من أصل مليون و944 ألفاً و258 إصابة بمرض كوفيد-19.

إلى ذلك ارتفع عدد الإصابات في روسيا إلى أكثر من 308 آلاف إصابة، وتسجل حالياً ثاني أعلى عدد إصابات بالفيروس في العالم بعد الولايات المتحدة، على الرغم من أنّ عدد الوفيات فيها بسبب الفيروس ما زال متدنياً، مقارنة بالأرقام الهائلة في الولايات المتحدة وبريطانيا والبرازيل وغيرها من دول العالم، إذ لا تزيد على 2,972 حالة وفاة.

البرازيل تقترب من ثاني أعلى عدد إصابات بفيروس كورونا في العالم قريباً بعد أن تتجاوز روسيا

فيما سجلت الولايات المتحدة، أمس، 1561 وفاة جديدة بفيروس كورونا، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليتجاوز بذلك إجمالي الوفيات الناجمة عن وباء كوفيد-19 في هذا البلد 93,439 ألف وفاة، بحسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز مساء الأربعاء، فيما بلغ عدد المصابين أكثر من مليون ونصف المليون شخص.

وفي البرازيل، تم تسجيل 888 وفاة جديدة بفيروس كورونا، بالإضافة إلى نحو 20 ألف إصابة، وبذلك يتسع نطاق انتشار فيروس كورونا في الدولة الأكبر في أمريكا اللاتينية، لتقترب من ثاني أعلى عدد إصابات بالفيروس في العالم قريباً.

وبلغ إجمالي عدد الوفيات بالفيروس في البرازيل حتى الآن 18,859 شخصاً، بينما ارتفع عدد المصابين إلى 291,579 وفقاً لأرقام وزارة الصحة.

ويتراجع عدد الإصابات في باقي الدول الأوروبية الغربية، بشكل كبير بحيث أخذت مبادرة تخفيف إجراءات الإغلاق بشكل تدريجي.

وكشفت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية في ألمانيا، اليوم، أنّ عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في البلاد ارتفع بواقع 745 حالة إلى 176,752، بينما ارتفع عدد الوفيات الناجمة بواقع 57 حالة إلى 8147 وفاة.

أقرأ أيضاً: الأمم المتحدة: ستة تحديات تواجه الثقافة مع أزمة "كورونا"

أما في أمريكا الوسطى، فقد أعلنت المكسيك وفاة 424 شخصاً بفيروس كورونا خلال يوم واحد، في حصيلة قياسية، ليرتفع عدد الوفيات إلى 6090 وفاة.

كما أعلنت وزارة الصحة المكسيكية، أمس، عن تسجيل 2248 إصابة جديدة بالفيروس ليبلغ عدد حالات الإصابة في البلاد إلى 56,594 في المجمل.

الصفحة الرئيسية