للتعتيم على الاحتجاجات.. حملة اعتقالات تطال النشطاء والصحفيين في إيران

للتعتيم على الاحتجاجات.. حملة اعتقالات تطال النشطاء والصحفيين في إيران

مشاهدة

27/07/2021

أفاد موقع "إيران واير" المعارض نقلاً عن مصدر محلي مطلع تأكيده ارتفاع عدد المعتقلين في محافظة خوزستان، خلال الأيام الـ3 الماضية، من قبل عملاء استخبارات الرئيس حسن روحاني.

يأتي ذلك في وقت تشهد فيه المحافظة الجنوبية احتجاجات متواصلة على خلفية أزمة نقص المياه والقمع الأمني. 

هددت عناصر استخباراتية صحفيين محليين آخرين عبر الهاتف باعتقالهم إذا تسربت أنباء عن اعتقال الأشخاص وقمعهم

وعلى مدار الأسبوعين اللذين مرّا على بداية الاحتجاجات الشعبية في خوزستان وامتدادها إلى محافظات أخرى، مثل لورستان وأذربيجان الغربية وطهران، قُتل ما لا يقل عن 8 محتجين على أيدي السلطات الأمنية، وأصيب العشرات بجروح، وفقاً لمنظمة هرانا الحقوقية، بحسب ما أورده موقع العين.

وأكد المصدر ذاته أنّ "عناصر المخابرات في مدن مختلفة من محافظة خوزستان داهموا منازل الصحفيين والمواطنين والناشطين السياسيين في المحافظة واعتقلوهم".

"وقد هددت عناصر استخباراتية صحفيين محليين آخرين عبر الهاتف باعتقالهم إذا تسربت أنباء عن اعتقال الأشخاص وقمعهم"، بحسب المصدر نفسه.

ولم تتضح بعد الأرقام المؤكدة بشأن عدد المعتقلين في احتجاجات محافظة خوزستان ذات الغالبية العربية، والتي اندلعت على خلفية أزمة المياه منتصف تموز (يوليو) الجاري، وقامت السلطات بقمع المحتجين.

وأعلنت صحيفة "صبح نو" الإيرانية اليوم عن عدم صدورها وطباعتها بسبب انقطاع التيار الكهربائي لأكثر من 5 ساعات بالعاصمة طهران.

وقطعت الحكومة الإيرانية شبكة الإنترنت عن محافظة خوزستان لعدة أيام، وهو أسلوب اعتمده النظام منذ عام 2009 للسيطرة على الاحتجاجات ومنع نشر مقاطع الفيديو والصور والغضب العام.

والجمعة، اتهمت منظمة العفو الدولية السلطات الإيرانية باستخدام الذخيرة الحية والقوة المميتة لسحق الاحتجاجات السلمية، وقطع الإنترنت لحرمان المحتجين من حرية التعبير.

الصفحة الرئيسية