شاهد.. كيف كرم الناشطون المغربيون "طبيب الغلابة" المصري؟

شاهد.. كيف كرم الناشطون المغربيون "طبيب الغلابة" المصري؟

مشاهدة

29/07/2020

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تويتر، صورة لجدارية في إحدى شوارع المغرب تكريماً للطبيب المصري الراحل محمد مشالي، الذي توفي أمس عن عمر يناهز 76 عاماً.

صورة جدارية في إحدى شوارع المغرب ل"طبيب الغلابة" محمد مشالي

وقد كسب مشالي شهرة عربية واسعة، وبات مثالاً للزهد وخدمة الفقراء، بعدما قضى عمره في توفير الخدمة الطبية لهم بملبغ زهيد، كما ذاع صيته بعدما رفض تلقي مساعدة تُقدّر بالملايين من برنامج "قلبي اطمأن".

كسب مشالي شهرة عربية واسعة، وبات مثالاً للزهد وخدمة الفقراء، بعدما قضى عمره في توفير الخدمة الطبية لهم بملبغ زهيد

ورثى سياسيون وفنانون وناشطون مشالي أمس، كلهم يثني على مسيرته ورمزيته النادرة.

وجرى رسم اللوحة الجدارية في حي "الرشيدية 3" في مدينة المحمدية المطلة على المحيط الأطلسي، في إطار حملة لإعادة رونق المكان، وإيصال عدد من رسائل التوعية عن طريق الرسم، بحسب ما أورده موقع سكاي نيوز.

ويظهر الغرافيتي الطبيب وبجانبه عبارة "طبيب الفقراء"، كما تداول ناشطون جدارية أخرى تجمع بين مشالي وعلم المغرب، وقد دُوّن عليها طبيب الإنسانية.

طبيب الإنسانية "محمد مشالي"

ونعت نقابة الأطباء المصرية الطبيب الراحل إثر هبوط في الدورة الدموية.

مشالي من مواليد محافظة البحيرة، ولد عام 1944 لأب يعمل مدرّساً، وانتقل بعدها والده إلى محافظة الغربية، واستقرّ مع أسرته هناك.

وتخرّج مشالي في كليّة طب القصر العيني في القاهرة في 5 حزيران (يونيو) 1967، وتخصّص في الأمراض الباطنية وأمراض الأطفال والحميات، ليعمل في عدد من المراكز والوحدات الطبية بالأرياف التابعة لوزارة الصحة في محافظات مختلفة، قبل أن يفتتح عيادته الخاصة في طنطا عام 1975.


الصفحة الرئيسية