بالفيديو.. فوضى البرلمان التونسي تتواصل.. وهذا ما فعله نائب مقرب من "النهضة"

بالفيديو.. فوضى البرلمان التونسي تتواصل.. وهذا ما فعله نائب مقرب من "النهضة"

مشاهدة

28/01/2021

تتواصل الفوضى داخل البرلمان التونسي والعنف الموجّه من قبل ائتلاف الكرامة، حليف حركة النهضة، فبعد أسابيع قليلة من الاعتداء على نائب في التيار الديمقراطي، اعتدى رئيس الكتلة سيف الدين مخلوف على النائبة ورئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، وذلك بعد إعلانها عن الدخول في إضراب مفتوح.

وكانت موسي قد أعلنت في مؤتمر صحفي أمس عن دخولها في إضراب مفتوح داخل المجلس، إلى حين سحب الثقة من رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، ورئيس الحكومة هشام المشيشي، داعية النواب إلى التوقيع على العريضتين البرلمانيتين اللتين حرّكتهما لذلك.

يظهر مقطع مصوّر تداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي تعدّي مخلوف على عبير موسي بالسباب والترهيب، بينما تحاول عبير استعادة هاتفها الذي اختطفه منها

ويظهر مقطع مصور تداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي تعدّي مخلوف على عبير موسي بالسباب والترهيب، بينما تحاول عبير استعادة هاتفها الذي اختطفه منها.

وفي غضون ذلك، حمّل الاتحاد العام التونسي للشغل، أكبر منظمة نقابية في البلاد، رئيس البرلمان راشد الغنوشي وحركة النهضة مسؤولية تردّي الأوضاع داخل البرلمان وفي تونس، والتواطؤ والصمت أمام تلك التجاوزات، بحسب ما أورده موقع العربية.

وحذّرت المنظمة النقابية ذات النفوذ الواسع، في بيان، من خطورة "الدور الميليشياوي" الذي تلعبه "كتلة الإرهاب"، وقالت: إنها "تعمل على هرسلة النوّاب والتحريض ضدّ الإعلام والمجتمع المدني وضدّ كل من يخالفها الرأي، وآخرها استغلال جلسة منح الثقة للتعديل الحكومي للتهجّم على النقابيين والتحريض ضدهم".

كما وجّه اتحاد الشغل انتقادات حادة إلى الغنوشي بسبب تمادي كتلة "ائتلاف الكرامة" في ممارساتها، واعتبر أنّ "التملّص من الخطاب التحريضي غير كافٍ، وهو تهرّب من تحمّل المسؤولية الدستورية"، داعياً إيّاه إلى" وجوب التنديد بهذا الخطاب، واتخاذ إجراءات دستورية ضدّه، لتجنيب البلاد مآسي التحريض على العنف التي دأبت عليها بعض الأطراف المتسترة بالديمقراطية".

الصفحة الرئيسية