الحكومة السودانية تمنع مسؤولين من السفر... ما القصة؟

الحكومة السودانية تمنع مسؤولين من السفر... ما القصة؟

مشاهدة

13/10/2021

طالبت الحكومة السودانية من جهاز المخابرات منع مسؤولين وقيادات نافذة في الحكومة من السفر إلى خارج البلاد، من بينهم عضو لجنة تفكيك الإخوان صلاح مناع، في وقت تتصادم فيه قوى الحكم في السودان منذ محاولة الانقلاب في أيلول (سبتمبر) الماضي.

وذكر موقع "سودان تربيون أنّ "المسؤولين الأمنيين في مطار الخرطوم منعوا عضو لجنة التفكيك صلاح مناع من السفر إلى القاهرة، بحجة وجود اسمه على لائحة المحظورين"، مشدداً على أنّ ذلك جاء بعد أن "طلب مجلس الوزراء من جهاز المخابرات العامة منع قيادات وصفها بأنها نافذة بالحكومة من السفر".

 قائمة الحظر تضم 11 مسؤولاً بالدولة، أغلبهم مسؤولون في لجنة تفكيك نظام الـ30 من حزيران، بجانب عضو في مجلس السيادة

ونقل الموقع عن قيادات في الحكومة قولها إنّ قائمة الحظر تضم 11 مسؤولاً بالدولة، أغلبهم مسؤولون في لجنة تفكيك نظام الـ30 من حزيران (يونيو)، بجانب عضو في مجلس السيادة.

بدورها، ذكرت صحيفة "السوداني" أنّ قائمة المحظورين من السفر تضم "عضو مجلس السيادة والرئيس المناوب للجنة إزالة التمكين محمد الفكي، ووزير شؤون مجلس الوزراء، وأعضاء لجنة إزالة التمكين صلاح مناع ووجدي صالح وبابكر فيصل وطه عثمان إسحق".

وأكدت أنّ بعض ضباط وأفراد قوات نظامية رفضوا تطبيق الأمر كونه غير قانوني، ويخالف الإجراءات الرسمية التي يجب اتباعها.

يشار إلى أنّ السودان يشهد خلافات حادة بين جناحي الحكم، المكون المدني والعسكري، وقد تفاقمت مؤخراً على خلفية الأزمة في شرق السودان، وإغلاق ناظر البجا محمد الأمين ترك وأنصاره موانئ وطرق شرقي السودان، ممّا قاد إلى تفاقم الأزمة الاقتصادية وتعذر نقل الوقود والأدوية والمواد الغذائية الأساسية.

الصفحة الرئيسية