"الجهاز السري" للإخوان.. إجراءات قضائية بحق مدعي عام بتونس

"الجهاز السري" للإخوان.. إجراءات قضائية بحق مدعي عام بتونس


12/02/2022

محسن أمين

أكد رضا الرداوي، عضو هيئة الدفاع عن الراحلين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، تحريك إجراءات قضائية بحق مدعي عام في تونس.

ووفق المصدر، فإن الإجراءات القضائية تضمنت فتح تحقيق ضد الوكيل العام (المدعي العام) لدى محكمة الاستئناف بتونس، بوبكر الجريدي، بسبب رفضه فتح تحقيق في الجهاز السري لحركة النهضة.

وأضاف الرداوي خلال وقفة احتجاجية نفذتها هيئة الدفاع عن السياسيين المغتالين بلعيد والبراهمي، بمحيط محكمة الاستئناف بتونس العاصمة، الجمعة، أنه "سيتم أيضا استدعاء هيئة الدفاع لتقديم وثائقها وأدلتها" ضد الإخوان.وأكد الرداوي، في تصريحات لـ"العين الإخبارية"، أن الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف، الجريدي، "لم يقم بفتح بحث في حق زعيم الإخوان، راشد الغنوشي، رغم إحالة شكوى هيئة الدفاع باعتبارها ورقة من ورقات القضية تضاف إلى نفس الملف المفتوح بمحكمة إريانة" والمتعلق بقضية الملف السري للإخوان.

وشدد في هذا السياق على ضرورة إرجاع الملف المتعلق بالشكوى ضد الغنوشي من دائرة الاتهام بمحكمة الاستئناف إلى النيابة العمومية، وفتح تحقيق في الغرض وفصل الشكوى عن الملف المفتوح إما بالحفظ وإما الإحالة من قبل النيابة العموية، قائلا "بموجب القانون، لا يمكن إضافة الشكوى التي قدمناها ضد الغنوشي إلى ملف مفتوح باعتبارها ورقة عادية، ولا بد من البت فيها منفصلة باعتبارها تتعلق بوقائع أخرى".

وشارك المئات من التونسيين، اليوم الجمعة، أمام مقر محكمة الاستئناف وسط العاصمة تونس، للمطالبة بالتحقيق مع زعيم الإخوان راشد الغنوشي ووضعه قيد الإقامة الجبرية، وتحميل حركة "النهضة" وقيادييها مسؤولية العمليات الإرهابية في البلاد.

ومن المنتظر أن تنظم هيئة الدفاع عن السياسيين اللذين تعرضا للاغتيال قبل سنوات، بلعيد والبراهمي، يوم غد السبت، مسيرة في وقت لاحق، أمام منزل الغنوشي للمطالبة بمحاسبته.

وخلال مؤتمر صحفي، الأربعاء، كشفت هيئة الدفاع أن لديها وثائق تكشف تورط رئيس حركة النهضة الإخوانية الغنوشي بـ"التخابر مع جهات أجنبية".

كما لفتت الهيئة إلى وجود وثائق أيضا، عن تورط الغنوشي بالاعتداء على أمن الدولة التونسية، متهمة إياه بتبييض الأموال رفقة ابنه معاذ، إضافة إلى وجود جهاز سري مالي يتعلق به.

وسبق أن قال رضا الرداوي "تم إعلام الهيئة عقب مؤتمرها الصحفي المنعقد الأربعاء، بفتح بحثين تحقيقيين (تحقيق) ضد الأخير لدى القطب المالي (محكمة مختصة) في تلقي أموال مشبوهة وغسيلها".

وأضاف الرداوي أنه تم أيضا فتح تحقيق لدى القضاء العسكري في قضية التخابر والتجسس مع أطراف أجنبية"، مشيرا إلى أنه "سيتم سماع الغنوشي كمشتكى به بخصوص الأموال التي كانت تُدفع له من الديوان الأميري بقطر والتي ثبتت بالكشوفات الموجودة، وعملت هيئة الدفاع على التثبت من صحتها".

عن "العين" الإخبارية

الصفحة الرئيسية