استخبارات غربية تكشف "سليماني صنعاء".. تعرّف إليه

استخبارات غربية تكشف "سليماني صنعاء".. تعرّف إليه

مشاهدة

18/12/2019

كشفت مصادر استخباراتية غربية اسم قيادي من الحرس الثوري الإيراني في اليمن، يعدّ مسؤولاً عن الهجوم على شركة "أرامكو" السعودية.

ونقل موقع "Intelligence Online" الفرنسي عن مصادر استخباراتية غربية؛ أنّ الجنرال الإيراني، رضا شاهي، من أبناء مدينة شيراز، كان يقود الهجوم، الذي نفذ منتصف أيلول (سبتمبر) الماضي، بواسطة صواريخ وطائرات مسيرة على معملين لشركة النفط السعودية العملاقة".

وادّعى التقرير؛ أنّ شاهي، الذي وصفه بـ "سليماني صنعاء"، يترأس وحدة من الحرس الثوري تضم نحو 400 مقاتل في اليمن، وهي معززة بخبراء من "حزب الله" وصلوا البلاد من لبنان.

وألقت السعودية والولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا وبريطانيا على إيران اللوم في هجوم "أرامكو"، الذي تبنته جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) اليمنية، وترفض طهران بشدة هذه الاتهامات.

مصادر استخباراتية غربية تؤكد أنّ رضا شاهي يقود وحدة من الحرس الثوري تضمّ نحو 400 مقاتل في اليمن

وكانت الحكومة اليمنية الشرعية قد طالبت، عدة مرات، مجلس الأمن الدولي بإدانة تصرف النظام الإيراني في اليمن، الذي عدّته "خرقاً لالتزامات إيران الدولية بموجب ميثاق الأمم المتحدة واتفاقيتي فيينا للعلاقات الدبلوماسية والقنصلية، وقرار مجلس الأمن 2216".

كما عبّرت الحكومة الشرعية على قيام النظام الإيراني بالاعتراف بممثل ميليشيات الحوثي سفيراً لديها وتسليمه المقار الدبلوماسية والممتلكات والمحفوظات التابعة للجمهورية اليمنية.

يذكر أنّ اليمن قطع علاقاته الدبلوماسية مع طهران، مطلع تشرين الأول (أكتوبر) 2015، وطالبت النظام الإيراني، بمراعاة أحكام المادة 45 من اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية للعام 1961، وحماية مقر البعثة الدبلوماسية للجمهورية اليمنية بطهران، وأموالها ومحفوظاتها.

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، قد استقبل ممثل لميليشيا الحوثي في طهران باعتباره السفير اليمني في إيران، وفق ما قالت وكالة "فارس" الإيرانية.

 

 

الصفحة الرئيسية