إيران تعزز قواتها على الحدود مع قره باغ... لماذا؟

إيران تعزز قواتها على الحدود مع قره باغ... لماذا؟

مشاهدة

25/10/2020

عزّزت إيران من قواتها على الحدود الشمالية الشرقية المحاذية لإقليم قره باغ، بعد نحو شهر من اندلاع قتال دامٍ بين جارتيها أذربيجان وأرمينيا، في وقت يفشل فيه اتفاقان لوقف إطلاق النار برعاية روسية من السريان.

وسبق أن حذّرت إيران جارتيها من سقوط قنابل وذخيرة ومسيّرات على الأراضي الإيرانية، ودعت إلى التهدئة، وتدعم إيران أرمينيا في ظل خلاف تاريخي مع أذربيجان، التي كانت من قبل جزءاً من الأراضي الإيرانية.

قال قائد القوات البرية للحرس الثوري الإيراني محمد باكبور: إنّ نشر القوات هناك جاء بهدف "حماية المصالح الإيرانية"

وأعلن مسؤول رفيع في الحرس الثوري الإيراني إرسال وحدات عسكرية إلى الشريط الحدودي، وذلك عقب انتشار تقارير ومقاطع فيديو تفيد بنشر إيران لمعدات عسكرية على حدودها الشمالية بالقرب من ساحة المعركة بين أرمينيا وأذربيجان، بحسب ما أورده موقع العربية.

وقال قائد القوات البرّية للحرس الثوري الإيراني، محمد باكبور، الذي كان يزور منطقة "خودا أفرين" الحدودية مع أذربيجان: إنّ نشر القوات هناك جاء بهدف "حماية المصالح الإيرانية".

ونقلت وكالة " فارس" التابعة للحرس الثوري عن باكبور قوله مساء أمس: إنّ نشر الوحدات البرّية تمّ منذ الأيام الأولى للنزاع بين يريفان وباكو، وذلك لحماية المصالح الوطنية وتوفير الأمن والسلامة للمواطنين في المنطقة.

وقد انتشرت تقارير خلال الأيام الأخيرة تفيد بأنه تمّ نشر حوالي 30 دبابة وعربة مدرّعة في مقاطعة "خودا أفرين" الإيرانية، كما تمّ تداول بعض مقاطع الفيديو التي تظهر الانتشار العسكري المكثف قرب الحدود.

الصفحة الرئيسية