أول اشتباك بين قوات النظام السوري وتركيا في إدلب

أول اشتباك بين قوات النظام السوري وتركيا في إدلب

مشاهدة

03/02/2020

اشتبكت القوات التركية، اليوم، مع قوات النظام السوري في مدينة إدلب السورية، ما أدّى إلى مقتل وإصابة عناصر من الطرفين.

وأعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أنّ الجيش التركي قتل ما يصل إلى 35 جندياً سورياً، ردّاً على قصف مدفعي شنّته قوات النظام في منطقة إدلب، وفق ما أوردت "الأناضول".

وقبل ذلك، أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل أربعة جنود أتراك وجرح تسعة آخرين، الإثنين، في قصف مدفعي للنظام السوري في منطقة إدلب (شمال غرب سوريا).

وقالت الوزارة في بيان؛ إنّ الجيش التركي قام بالردّ و"دمّر عدداً من الأهداف"، موضحاً أنّ "الجنود تعرضوا للقصف رغم التنسيق السابق بشأن مواقع وجودهم في المنطقة".

وأضافت: "تركيا تتابع التطورات الأخيرة عن كثب، والإجراءات اللازمة ستتَّخذ".

مقتل عشرات الجنود السوريين وأربعة جنود أتراك في اشتباكات وقعت بين قوات النظام والجيش التركي في إدلب

وتقيم تركيا 12 نقطة مراقبة في المنطقة، بموجب اتفاق مع روسيا لمنع هجوم من النظام السوري.

ويأتي ذلك بينما ذكرت إحدى وسائل الإعلام التركية، أمس؛ أنّ الجيش التركي أرسل تعزيزات إلى المنطقة لدعم القوات المتمركزة في هذه النقاط.

وكثف النظام السوري المدعوم من روسيا هجومه على إدلب في الأسابيع الأخيرة.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قد حذّر، الأسبوع الماضي، من أنّ أنقرة يمكن أن تستخدم "القوة العسكرية" ضدّ سوريا، وحمل بعنف على "وحشية" نظام دمشق.

ورغم دعم روسيا لرئيس النظام السوري بشار الأسد، ودعم تركيا لفصائل مسلحة، تعمل أنقرة وموسكو على تسوية النزاع المستمر منذ تسعة أعوام.

وكانت تركيا قد شنّت ثلاث عمليات عسكرية ضدّ تنظيم داعش في سوريا والمقاتلين الأكراد السوريين، في الأعوام 2016 و2018 و2019.

 

الصفحة الرئيسية