وفاة مسنّة كردية داخل معتقل ميليشيا موالية لتركيا... تفاصيل

وفاة مسنّة كردية داخل معتقل ميليشيا موالية لتركيا... تفاصيل

مشاهدة

31/05/2021

رحلت إحدى المسنّات الكرديات المعتقلات داخل سجون ميليشيا "فرقة الحمزة"، وهي إحدى الميليشيات السورية الموالية لأنقرة، في وقت اتهم فيه موقع "عفرين" الكردي الميليشيا بتعذيب المسنّة داخل المعتقل. 

وبحسب الموقع، فإنّ المواطنة الكردية موليدة نعمان، 64 عاماً، ارتقت شهيدة في أقبية سجون الاحتلال التركي متأثرة بالتعذيب الذي تعرضت له داخل السجن.

 كانت المسنة الكردية (موليدة نعمان) تقبع في سجن الراعي سيّئ الصيت، رغم معاناتها من أمراض مزمنة (السكري والضغط والقلب) وامتناع إدارة السجن عن تزويدها بالأدوية

ونقل الموقع عن أحد أقاربها، لم يسمّه، أنّ ميليشيا "فرقة الحمزة" أبلغت ذويها في قرية بوزيكية ـ ناحية جنديرس، بنبأ وفاتها في سجن "الراعي" بريف حلب الشمالي، جرّاء إصابتها بـ "أزمة قلبية"، وطلبوا منهم استلام جثمانها.

وكانت المسنّة الكردية (موليدة نعمان) تقبع في سجن الراعي سيّئ الصيت، رغم معاناتها من أمراض مزمنة (السكري والضغط والقلب)، وامتناع إدارة السجن عن تزويدها بالأدوية، رغم أنّ ميليشيا "الحمزات" كانت تحتال على عائلتها من خلال قبض أموال بداعي تأمين الأدوية للمعتقلة الكردية في السجن.

واختطفت  الميليشيا المسنّة الكردية في نيسان (إبريل) 2019، من منزلها في قرية "بوزيكية" التابعة لناحية "جندريسة ـ جندريس" في ريف عفرين، بذريعة التعامل مع "وحدات حماية الشعب". 

ويتعرض الأكراد لكثير من الانتهاكات على يد الميليشيات التابعة لتركيا، وأشارت التقارير الحقوقية إلى تهجير الآلاف، وإجراء عمليات تغيير ديموغرافي ممنهجة في عفرين، واختطاف البعض لابتزاز الأهالي.

الصفحة الرئيسية