وزير الخارجية العراقي يُحذّر إيران من التدخّل في الشؤون العراقية

وزير الخارجية العراقي يُحذّر إيران من التدخّل في الشؤون العراقية

مشاهدة

07/12/2020

صرّح وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، بوجود مساحات مشتركة مع إيران ومساحات أخرى خلافية، مؤكداً أنّ العراق يسعى للعمل مع إيران كدولة مع دولة.

وقال حسين، وهو نائب رئيس مجلس الوزراء العراقي لشؤون العلاقات الدولية، في حديث لصحيفة "البلاد" البحرينية، إنّه "ليس من صالح إيران التدخّل في الشؤون العراقية".

وأضاف: "العراق وإيران دولتان جارتان، بحكم الجغرافيا والتاريخ، وفي الحالات الخلافية فإنّنا نتحدث مع الإيرانيين ونتباحث ونتصارح، خصوصاً فيما يتعلّق ببعض التدخلات، أما في المواقع المشتركة فنحن نعمل معاً؛ فحين حصلت على سبيل المثال الهجمات من قبل إرهابيي داعش على العراق، ساعدتنا إيران في محاربة التنظيم"، وفق ما أورد موقع "الحرة".

 أشار وزير الخارجية العراقي إلى أنّ الدولة لا تزال تدفع ديون الحرب مع إيران، والتي تعتبر ثاني أطول حرب في العالم

وتابع وزير الخارجية العراقي قائلاً: إنّ "ضعف الكثير من مفاصل الدولة ساعد على استشراء الفساد، وخروج تنظيمات المافيا، وهنالك جهد واقعي وتخطيطي وقانوني وتنظيمي لتهيئة هذه الأسس لمحاربة الفساد"، مرجعاً ذلك إلى "حالة الحرب الذي يعيشها العراق لأكثر من نصف قرن"، سواء الاقتتال الداخلي والحروب الخارجية، كالحرب العراقية الإيرانية، وغزو الكويت الذي أدى لحصار البلاد 12 عاماً، ثم الصراعات الطائفية بعد عام 2003.

وأوضح الوزير العراقي أنّ الدولة لا تزال تدفع ديون الحرب مع إيران، والتي تعتبر ثاني أطول حرب في العالم، مشيراً إلى أنّ البلد يعاني من الديون حتى الآن بسبب هذا الصراع العسكري الذي استمر 8 أعوام.

ويعاني العراق حالياً من أزمة اقتصادية حادة، ترجع جزئياً إلى اعتماد اقتصاده على النفط، حيث أدى وباء فيروس كورونا المستجد إلى هبوط حاد في الطلب على الذهب الأسود، ممّا ساهم في انخفاض سعره العالمي.


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية