معرض القاهرة للكتاب في دورته 49 يتبنى شعار القوة الناعمة سبيلاً لمكافحة التطرف

معرض القاهرة للكتاب في دورته 49 يتبنى شعار القوة الناعمة سبيلاً لمكافحة التطرف

مشاهدة

28/01/2018

تحت شعار "القوى الناعمة.. كيف؟" انطلقت مساء الجمعة 26 كانون الثاني (يناير) 2018، فعاليات الدورة 49 لمعرض القاهرة الدولي للكتاب بمشاركة 867 دار نشر عربية وأجنبية.

وتحلّ الجزائر ضيف شرف المعرض، الذي افتتحته وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبدالدايم، ونظيرها الجزائري الدكتور عز الدين ميهوبي، بحضور عدد كبير من الدبلوماسيين والسفراء العرب والأجانب. واختارت اللجنة العليا للمعرض الأديب المصري الراحل عبدالرحمن الشرقاوى شخصية هذا العام.

وأعربت وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم، في بيان صحفي، عن سعادتها بمشاركات دور النشر المتعددة، مؤكدة أنّ الفعاليات الكثيفة لمعرض القاهرة الدولي للكتاب "تنتج حراكاً ثقافياً ينعكس إيجاباً على المجتمع، ويهدف إلى تحقيق التنمية على كافة المستويات، والنهوض بالفكر العام لمواجهة محاولات الهدم والتخريب".

اختارت اللجنة العليا للمعرض الأديب المصري الراحل عبدالرحمن الشرقاوي شخصية الدورة الحالية

من جانبه شكر الدكتور عز الدين ميهوبي مصر بعد اختيار الجزائر ضيف شرف الدورة الحالية لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، وقال "إنّ مشاركة الجزائر في المعرض تعكس حجم العلاقات والتعاون القوي بين الدولتين"، مشيراً إلى أنّ الجزائر تشارك بأكثر من 70 دار نشر.

القوى الناعمة في مواجهة التطرف

وقالت اللجنة العليا للمعرض في بيان لها إنّ  "القوى الناعمة هي السلاح الأقوى لمواجهة كافة أشكال التطرف".

وأضاف البيان "سوف تناقش فعاليات المعرض كل ما من شأنه تفعيل دور القوى الناعمة على أرض الواقع بما في ذلك اقتصاديات الثقافة وبناء جسور مع الثقافات الأخرى".

وتستخدم مصر مصطلح "القوى الناعمة" للتعبير عن الآداب والفنون والإعلام والسياحة ودورها في التقارب بين الشعوب والدول.

فعاليات متنوعة

وفي سياق متصل، شهدت عبد الدايم توقيع بروتوكول بين وزارة الثقافة المصرية ونظيرتها الصينية، يمثلهما كل من الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة دكتور هيثم الحاج، وبيت الحكمة الصيني، يحصل بموجبه الجانب الصيني على خمسة آلاف عنوان لنسخ إلكترونية (pdf) من إصدارات هيئة الكتاب لمدة عامين.

المعرض الذي يستمر حتى العاشر من شباط (فبراير) المقبل، يشهد فعاليات مختلفة بمشاركة 27 دولة؛ منها 15 دولة عربية (المغرب، السعودية، البحرين، الأردن، الكويت، سلطنة عمان، الجزائر، الإمارات العربية المتحدة، سوريا، ليبيا، العراق، لبنان، اليمن، فلسطين، تونس) و3 إفريقية (السودان، الصومال، أثيوبيا)  و10 دول أجنبية (أمريكا، اليونان، ألمانيا، فرنسا، روسيا، إيطاليا، الصين، باراجواي، الهند).

لأول مرة يشارك الأزهر بخيمة منفصلة تضم العديد من الأنشطة وتعرض جهود الأزهر في تصحيح المفاهيم المنحرفة والمغلوطة

وتقوم هيئة الكتاب لأول مرة، بتخصيص معرض للطفل بمساحة 2000 متر، كما يشارك الأزهر، لأول مرة، بخيمة منفصلة على مساحة 2000 متر تضم العديد من الأنشطة في الثقافة الإسلامية وتعرض جهود الأزهر في القضايا الإسلامية الدولية، وفي تصحيح المفاهيم المنحرفة والمغلوطة والخطاب الديني بين التجديد والتبديد من خلال نخبة من علماء ورجال الدين، بجانب فقرات من الإنشاد الديني بمشاركة من قطاع المعاهد الأزهرية ومدينة البعوث الإسلامية.

ويبلغ إجمالي الفعاليات نحو ١٢٠٠ فعالية، بمتوسط محاضرين من ٣ إلى ٤ ضيوف، ما يعادل متوسط ٤ آلاف ضيف خلال أيام المعرض كاملة.

وتم اختيار الأديب والكاتب المصري الراحل عبدالرحمن الشرقاوي شخصية هذه الدورة؛ نظراً لتاريخة الطويل في الكتابة عن الجزائر، فهو كاتب القصة والسيناريو لفيلم "جميلة بوحيرد"، بالإضافة إلى مئات الأعمال والقصص الأدبية، إلى جانب  تاريخة الصحفي الطويل.

ومن المنتظر ‎أن يصل عدد الزوار إلى خمسة ملايين زائر هذا العام بزيادة مليون زائر عن العام الماضي.

الصفحة الرئيسية