لمنع تدفق اللاجئين.. مشروع يوناني لتوسعة السياج الحدودي مع تركيا

لمنع تدفق اللاجئين.. مشروع يوناني لتوسعة السياج الحدودي مع تركيا

مشاهدة

18/10/2020

تعمل اليونان على توسيع سياجها الحدودي على طول نهر إيفروس المعروف بالتركية باسم "ميريك" على الحدود مع تركيا، لمنع تدفق اللاجئين إلى اليونان، في ظلّ استخدامهم ورقة ضغط من قبل أنقرة على اليونان.

وسبق أن فتحت تركيا حدودها مع اليونان في آذار (مارس) الماضي، ما تسبّب في تدفق آلاف اللاجئين إلى الحدود اليونانية، وقد أسفر عن أزمة داخل اليونان، وفي صفوف اللاجئين ممّن عانوا أوضاعاً إنسانية صعبة. 

يتكلف المشروع 62.9 مليون يورو، ومن المتوقع أن يصل طوله في النهاية إلى 27 كيلو متراً، مع العديد من نقاط المراقبة للجيش اليوناني

 ويتكلف المشروع 62.9 مليون يورو، ومن المتوقع أن يصل طوله في النهاية إلى 27 كيلو متراً، مع العديد من نقاط المراقبة للجيش اليوناني، بحسب ما أورده موقع سكاي نيوز.

ويؤكد الاتحاد الأوروبي رفضه الخضوع للابتزاز التركي، بعد أن قدّم ما يزيد عن 6 مليارات يورو للّاجئين السوريين، وفق ما ذكرت صحيفة "أحوال" التركية، الأحد.

وقال رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، عبر التلفزيون الرسمي، بعد تفقد سير العمل في المشروع: إنّ البناء ضروري "حتى يشعر المواطنون اليونانيّون بالأمان".

 وتبني أثينا حالياً 3 أسيجة جديدة على 3 قطاعات من المسار الجنوبي للنهر بطول نحو 27 كيلو متراً، ويوجد إلى شمال النهر الحدودي عند معبر كاستانيس-كابيكول  سياج يبلغ طوله 11 كيلو متراً تقريباً.

وما تزال العلاقة متوترة بين اليونان وتركيا على خلفية ملفّ الغاز في شرق المتوسط، حيث تصرّ أنقرة على التنقيب في مناطق متنازع عليها مع أثينا. 

الصفحة الرئيسية