كيف ابتز الحوثيون اليونيسف؟

كيف ابتز الحوثيون اليونيسف؟

مشاهدة

12/12/2020

تعرضت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف" للابتزاز من قبل أحد قيادات الحوثي، الذي رفض السماح للمنظمة بإيصال مساعداتها لقطاع التعليم في المناطق التي يسيطرون عليها، بعدما رفضت المنظمة تقديم أموال له.

وسبق أن قالت اليونسيف إنّ نحو مليوني طفل محرومون من التعليم في اليمن، في ظل العنف المتواصل، وإنّ 3,7 مليون طفل آخر معرّضون لخطر التسرّب، وذلك في أيلول (سبتمبر) من العام 2019.

ميليشيا الحوثي منعت اليونيسف من صرف المساعدات المالية التي خصصتها كحوافز للمعلمين ومرتبات لمعلمات الريف في مناطق سيطرة الميليشيات

ونقلت وكالة "خبر" اليمنية عن مصدر تربوي قوله: إنّ ميليشيا الحوثي منعت اليونيسف من صرف المساعدات المالية التي خصصتها كحوافز للمعلمين ومرتبات لمعلمات الريف في مناطق سيطرة الميليشيات، بحسب ما أورده موقع "العربية".

وأكد المصدر أنّ القيادي في الميليشيا الحوثية المدعو أحمد حامد أبو محفوظ، الذي يعمل مديراً لمكتب ما يُسمى رئيس المجلس السياسي الأعلى التابع للحوثيين، هو من طالب اليونيسف بدفع مبالغ مالية كبيرة له، مقابل السماح لهم باستمرار صرف وتوزيع المبالغ التي تصرفها، سواء للضمان الاجتماعي أو للمعلمين.

وأوضح المصدر أنّ منظمة اليونيسف اعتذرت عن دفع أي مبالغ مالية للقيادي الحوثي، ما جعله يصدر قراراً بمنع توزيع أي مبالغ مالية، مشيراً إلى أنّ من ضمن تلك المشاريع كانت اليونيسف قد خصصت مبالغ مالية لترميم وتأهيل بعض المدارس.

وحمّل المصدر ميليشيا الحوثي كامل المسؤولية في حال توقف المعلمين عن ممارسة مهامهم التربوية.

يُذكر أنّ ميليشيا الحوثي تقوم بابتزاز وسرقة كافة المنظمات الإنسانية العاملة في مناطق سيطرتها، مقابل السماح لها بالقيام بدورها.

الصفحة الرئيسية