غوغل تواجه دعوى جماعية قد تُكلفها 5 مليارات دولار.. ما القصة؟

غوغل تواجه دعوى جماعية قد تُكلفها 5 مليارات دولار.. ما القصة؟


03/06/2020

تواجه شركة غوغل الأمريكية، دعوى قضائية جماعية في الولايات المتحدة الأمريكية، تتهمها بالاعتداء غير القانوني على خصوصية مستخدميها بشكل متكرر، من خلال تتبّع الأشخاص حتى عند استخدامهم "المتصفح الخفي".

تتهم الدعوى شركة غوغل بالتعرّف على أصدقاء المستخدمين وهواياتهم وعادات التسوق والأشياء المحرجة التي يبحثون عنها عبر الإنترنت

ووفق الدعوى المقدمة للمحكمة الفيدرالية في "سان خوسيه" في كاليفورنيا؛ فإنّ غوغل تجمع البيانات عبر أدوات "Google Analytics" و "Google Ad Manager"، والتطبيقات والمكونات الإضافية لمواقع الويب، بما في ذلك تطبيقات الهواتف الذكية، وتطالب الدعوى القضائية شركة "ألفا بت" المالكة لغوغل بتعويضات قد تصل إلى 5 مليارات دولار، وفق ما أورد موقع "الحرة".
كما تتهم الدعوى غوغل بانتهاك الخصوصية والتعرّف على أصدقاء المستخدمين وهواياتهم وأطعمتهم المفضلة وعادات التسوق والأشياء المحرجة التي يبحثون عنها على الإنترنت.

اقرأ أيضاً: "غوغل" يلغي احتفاله السنوي بكذبة نيسان.. ما علاقة كورونا؟
وتؤكد الدعوى أنّ الشركة لا يمكنها الاستمرار في جمع البيانات السرية وغير المصرح بها من كل أمريكي يستخدم جهاز كمبيوتر أو هاتف.

ورداً على هذه الدعوى، صرح المتحدث باسم غوغل،"غوسيه كاستانيدا"، قائلاً؛ إن الشركة ستدافع عن نفسها بقوة ضد هذه المزاعم، مضيفاً؛ "نحن نخبر المستخدم في كل مرة يفتح فيها علامة تبويب جديدة للتصفح الخفي، أنه قد تتمكن مواقع الويب من جمع معلومات حول نشاط تصفحك".

 

 

 

 

وأشارت الدعوى إلى أنّ القضية تشمل المستخدمين الذين تصفحوا غوغل على المتصفح الخفي منذ 1 حزيران (يونيو) 2016 وحتى الآن، مطالبة بصرف تعويض قدره 5 آلاف دولار لكل مستخدم، بسبب انتهاك قوانين التنصت الفيدرالي وقوانين الخصوصية في كاليفورنيا.

اقرأ أيضاً: لهذا السبب تغيّب محمد هنيدي عن جنازة حسن حسني
الجدير بالذكر أنّ مستخدمي الإنترنت ينظرون إلى التصفح الخفي كملاذ آمن من التتبّع وجمع المعلومات الشخصية، رغم أنّ باحثي أمان الكمبيوتر اتهموا غوغل ومنافسيها منذ فترة طويلة بزيادة ملفات تعريف المستخدمين من خلال تتبّع هويات الأشخاص عبر أوضاع التصفح المختلفة، والجمع بين البيانات من تصفح الإنترنت العادي والخفي.

الصفحة الرئيسية