طائرة مساعدات إماراتية إلى قبرص.. أبو ظبي ملتزمة بدورها الإنساني

طائرة مساعدات إماراتية إلى قبرص.. أبو ظبي ملتزمة بدورها الإنساني

مشاهدة

15/04/2020

أرسلت دولة الإمارات العربية المتحدة طائرة مساعدات محملة بـ 8 أطنان من المستلزمات الطبية إلى قبرص، يستفيد منها نحو 10 آلاف من العاملين في القطاع الطبي، لدعمها في مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19).

الإمارات ترسل طائرة مساعدات محملة بـ 8 أطنان من المستلزمات الطبية إلى قبرص

وقال سلطان أحمد غانم السويدي سفير الدولة لدى جمهورية قبرص: "إن تقديم الدعم للدول المتضررة من أزمة (كوفيد - 19) هو واجب إنساني يجب أن تقوم به كل دولة قادرة على ذلك، فالتعاون الدولي متعدد الأطراف ضروري للتغلب على هذه الأزمة الإنساني"، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الإماراتية (وام).

وأضاف: "إنّ هذه المساعدات هي واحدة من العديد من الشحنات التي أرسلتها دولة الإمارات منذ بداية الأزمة إلى العديد من الدول المتضررة، إضافة إلى تعاونها مع منظمة الصحة العالمية لتعزيز الاستجابة العالمية لمحاربة تفشي الفيروس".

وأشار إلى أنّ المساعدات المقدمة من دولة الإمارات إلى قبرص من مستلزمات طبية ووقائية ستمكن الكوادر الطبية هناك من أداء واجبها في مكافحة انتشار الفيروس في البلاد، مؤكداً وقوف دولة الإمارات وقيادتها إلى جانب شعب قبرص، وكل شعوب العالم لتتجاوز هذه الكارثة الإنسانية.

محمد بن زايد يبحث مع بويكو بوريسوف تطورات انتشار فيروس كورونا إقليمياً وعالمياً

وفي سياق متصل بأيادي الخير الإماراتية، بحث الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مع رئيس وزراء جمهورية بلغاريا وبويكو بوريسوف، تطورات انتشار فيروس كورونا على المستويين؛ الإقليمي والعالمي والجهود المبذولة للتعامل معه.

وأكد آل نهيان، خلال اتصال هاتفي مع بوريسوف، أنّ دولة الإمارات مستمرة في التضامن مع مختلف دول العالم للتصدي لهذا الفيروس؛ لأن هذا هو نهجها الذي تؤمن به، مؤكداً أنه لا سبيل سوى اتحاد العالم في مجابهة هذا الخطر المشترك.

هذا وأشادت منظمة الأمم المتحدة بالدعم السخي الذي تقدمه دولة الإمارات وبجهودها الإنسانية لنقل الإمدادات الطبية ولوازم الحماية من فيروس كورونا المستجد إلى الكثير من البلدان.


الصفحة الرئيسية