ستحصل عليها الإمارات قريباً.. معلومات لا تعرفها عن طائرة إف 35 الأمريكية

ستحصل عليها الإمارات قريباً.. معلومات لا تعرفها عن طائرة إف 35 الأمريكية

مشاهدة

16/09/2020

صرّح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الثلاثاء، بأن لا مانع لديه من بيع طائرات إف 35 لدولة الإمارات العربية المتحدة، التي أكّدت أنّها جزء من اتفاق السلام الذي تمّ توقيعه مع إسرائيل.

قال ترامب في مقابلة مع قناة (فوكس نيوز) الأمريكية إنّه لا مشكلة لديه في بيع مقاتلات  إف 35 للإمارات العربية

وقال ترامب في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" الأمريكية: "لن تكون لدي مشكلة في بيع إف 35 للإمارات، أرى ذلك كمكسب لا كخسارة"، مؤكّداً أنّ هذه الصفقة ستوفر العديد من الوظائف في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف الرئيس الأمريكي أنّه على استعداد لبيع نفس أنظمة الأسلحة المباعة لإسرائيل لدول أخرى في الشرق الأوسط، وفق ما أورد موقع "روسيا اليوم".

فما الذي يُميّز هذه الطائرة ويجعلها قطعة حربية مهمة؟ 

طائرة إف 35، هي طائرة مقاتلة من عائلة الطائرات أحادية المُحرّك، الأسرع من الصوت، والمتعددة المهام، يصل طولها إلى نحو 15 متراً، ويزيد ارتفاعها عن 4 أمتار، أنتجتها شركة "لوكهيد مارتن" الأمريكية، وتنتمي إلى ما يُعرف بالجيل الخامس من الطائرات الحربية، وهو الجيل الأحدث بين الطائرات المقاتلة.

وتحتوي الطائرة الشبحية على مُحرّك واحد متطوّر يمنحها قدرة على التحليق بسرعة فائقة تصل إلى 1200 ميل في الساعة، كما أنّها تتمتّع بميزة الإقلاع والهبوط العمودي؛ أي إنّها لا تحتاج إلى مُدرّج هبوط للهبوط أو الانطلاق.

تحمل طائرة F35 أسلحة متنوعة بينها قنابل موجّهة بالليزر وصواريخ موجّهة جو جو

وتستطيع الطائرة الأمريكية، التي يصل ثمنها إلى 122 مليون دولار أمريكي، التحليق لمسافات بعيدة جداً دون الحاجة إلى التزوّد بالوقود؛ إذ إنّ خزّان وقودها يتسع لنحو 18 ألف لتر، ما يعادل ضعفي سعة خزان وقود طائرة إف 16، ويمكنها حمل أسلحة متنوعة، بينها قنابل موجّهة بالليزر، وصواريخ موجّهة جو جو، وغيرها، بحمولة تصل إلى 22 ألف باوند.

تحتوي الطائرة الشبحية على مُحرّك واحد متطور يمنحها قدرة على التحليق بسرعة فائقة تصل إلى 1200 ميل في الساعة

طائرة الشبح

يُطلق على طائرة إف 35 لقب "الشبح"، لتمتعها بآخر ما توصلت إليه التكنولوجيا الحربية من أنظمة إلكترونية متطورة، تُميزها بقدرات كبيرة على المناورة والتخفّي، كما أنّ هيكلها مصنوع من مواد تُصعب على الرادارات مهمة رصدها أثناء التحليق، وهي بذلك قادرة على أداء مهام قتالية دفاعية وهجومية، حتى في الظروف الجوية الصعبة.

اقرأ أيضاً: بعد تسلّم منظومة "إس 400".. كيف سيكون ردّ أمريكا على تركيا؟

وتمتلك إف 35 أسلحة الحرب الإلكترونية الأكثر تطوراً، والتي تُمكّنها من تحديد وتتبّع طائرات العدو وتعطيل هجماتها بكفاءة عالية، فضلاً عن قدرتها على مشاركة المعلومات مع الوحدات البحرية والبرية، ما يجعلها قطعة عسكرية مهمة في إدارة الحرب التكتيكية وتوجيه القوات.

وتشتهر الطائرة الأمريكية بقدرتها الهائلة على تفادي مختلف أنواع منظومات الدفاع الأرضية، وأهمها منظومة صواريخ إس 300 ومنظومة إس 400 الروسية المتطورة.

 تحتوي قمرة قيادة الطائرة على تكنولوجيا بصرية مُتقدّمة

وتمتلك قمرة قيادة الطائرة، التي تحتوي على مقعد واحد فقط، تكنولوجيا بصرية مُتقدّمة لا يوجد لها مثيل في الطائرات الأخرى، سيما في خوذة الطيار التي يصل سعرها إلى 400 ألف دولار، والتي تسمح للطيار برؤية كافة الأجهزة الحيوية في الطائرة، وكذلك رؤية كافة الاتجاهات من حوله دون أن يُعيق ذلك أي جزء من الطائرة.

وكان من المُقرّر أن تتسلم تركيا 100 طائرة من طراز إف 35، إلّا أنّ الصفقة توقفت بعد شرائها منظومة صواريخ إس 400 الروسية.

اقرأ أيضاً: 6 مقومات لنمو اقتصاد الإمارات 2021

وحذّر مسؤولون أمريكيون تركيا من أنّه لن يُسمح لها امتلاك طائرات إف 35، حال مواصلتها شراء منظومات الدفاع الروسية، التي يُقدّر خبراء أمريكيون أنّ وجودها قرب الطائرة سيُعرّض أمن الأخيرة للخطر، حيث إنّ المنظومة الروسية تسمح بجمع بيانات الطائرة وإرسالها إلى موسكو.

الصفحة الرئيسية