دي غرازيا: حزب الله يستغل ثروات فنزويلا بهذه الطريقة

دي غرازيا: حزب الله يستغل ثروات فنزويلا بهذه الطريقة

مشاهدة

15/01/2019

يستثمر حزب الله اللبناني في مناجم مخصصة للتنقيب عن الذهب في فنزويلا، ويحصد ملايين الدولارت مقابل بيع المعادن التي يتم استخراجها من تلك المناجم.

وشنّ النائب المعارض، أميركو دي غرازيا، هجوماً على حزب الله، كاشفاً أنّ "الحزب يملك منجمين للتنقيب عن الذهب ضمن مشروع "آمو"، وذلك بغرض تمويل عملياته الإرهابية، وأعماله الرامية إلى زعزعة الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط"، ولخدمة أجندة النظام الذي يقوده"، في إشارة إلى النظام الإيراني، وفق ما نقلت صحيفة "الشرق الأوسط" عن صحيفة "دياريوس لاس أميركاس".

ومن المواقع التي يستغلها "حزب الله"، أشار غرازيا إلى منجم "لاس روسيتاس"، إضافة إلى "سيوداد بيار" وبحيرة "غوري".

نائب فنزويلي معارض يشن هجوماً على حزب الله كاشفاً أنّه يملك منجمين للتنقيب عن الذهب ضمن مشروع آمو

وأضاف المعارض الفنزويلي؛ أنّ "تعاون الحكومة مع حزب الله يعود بالنفع على الطرفين، فالحكومة تجني الكثير من الأموال بفضل هذا التحالف، بينما تجني الميليشيات عائدات اقتصادية مربحة، وتتحايل على العقوبات الدولية المفروضة عليها".

وبيّن النائب عن حزب "لا كوسا راديكال" (القضية الراديكالية)؛ أنّه على العالم أن يدرك "مأساة قوس التعدين، التي تنهب ثروات فنزويلا لصالح جهات خارجية على حساب الاقتصاد الوطني".

ويشمل "قوس التعدين"، أو "آمو"، تخصيص مساحة 112 ألف كيلومتر مربع من ولاية بوليفار، الواقعة جنوب شرق فنزويلا، وتضم احتياطيات للذهب تقدر بـ 7 آلاف طنّ.

 


الصفحة الرئيسية