تركيا تستفز اليونان بهذه الطريقة... هل تتجهان إلى التصعيد؟

تركيا تستفز اليونان بهذه الطريقة... هل تتجهان إلى التصعيد؟

مشاهدة

21/10/2021

في استفزاز تركي جديد لليونان حلّقت مقاتلتان تركيتان فوق 3 جزر يونانية أمس، وذلك عقب ساعات من قمة مصرية يونانية قبرصية في أثينا.

وذكر التلفزيون اليوناني أنّ المقاتلتين حلّقتا فوق جزر فارماكونيسي وليبسوي وأوينوسيس، موضحاً أنّ مقاتلات يونانية ردت على ذلك بالقيام بمناورات الاعتراض، بحسب ما أورده موقع "أحوال تركية".

وسبق أن تصاعدت الخلافات بين الدولتين العام الماضي على نحو كاد يؤدي إلى مواجهة مسلحة. 

ويُعد تحليق مقاتلات فوق أراضي أي دولة انتهاكاً خطيراً لسيادة هذه الدولة، وقد دان الاتحاد الأوروبي كثيراً مثل تلك الممارسات التي تقوم بها تركيا.

يُعد تحليق مقاتلات فوق أراضي أي دولة انتهاكاً خطيراً لسيادة هذه الدولة، وقد دان الاتحاد الأوروبي كثيراً مثل تلك الممارسات

ويأتي هذا التطور وسط نزاع مستمر منذ فترة طويلة بشأن السيادة البحرية في المنطقة، وقد فشلت المحادثات بين اليونان وتركيا حتى الآن في تحقيق أي انفراجة في هذا الشأن.

وتعتزم أثينا إثارة هذه القضية في قمة الاتحاد الأوروبي المقبلة، حسب ما أفادت مصادر قريبة من دوائر الحكومة.

وتأتي الانتهاكات التركية الجديدة لسيادة اليونان بعد يوم من استضافة أثينا القمة الثلاثية الـ9 لليونان ومصر وقبرص، والتي دان فيها كل من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس، ورئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، الانتهاكات التركية لقانون البحار الدولي على خلفية أنشطة تنقيب وتحركات استفزازية في شرق المتوسط.

ويبدو أنّ تركيا عازمة على المضي في استفزاز اليونان، وهناك محادثات استكشافية بين البلدين لتهدئة التوترات بينهما، ويعتقد أنّ الانتهاكات الجوية هي ردّ على بيان القمة الـ3 لمصر واليونان وقبرص.

وتشير الانتهاكات التركية المتكررة للأجواء اليونانية وأيضاً للمياه الإقليمية لليونان، إلى نيّة مبيتة لتلغيم المحادثات الاستكشافية وزيادة حدة التوترات القائمة أصلاً.

ويعتقد خبراء أنّ أنقرة تريد الإبقاء على ضجيج الأزمة مع اليونان، ولم يتضح بعد مصير المباحثات الثنائية، وكذلك من باب استعراض القوة، في توقيت حساس بعد أن عززت أثينا الشراكة العسكرية مع فرنسا من خلال شراء فرقاطات ومقاتلات فرنسية وإرسالها تعزيزات عسكرية إلى الحدود اليونانية التركية، تحسباً لتفعيل تركيا ورقة اللاجئين كوسيلة ضغط على الخصم الإقليمي.


آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية