بين المكسيك وأمريكا.. أراجيح الأطفال أقوى من الحدود (فيديو وصور)

بين المكسيك وأمريكا.. أراجيح الأطفال أقوى من الحدود (فيديو وصور)

مشاهدة

01/08/2019

في محاولة منهم لابتكار طريقة فكاهية ومبدعة لمعالجة مسألة الحدود المكسيكية الأمريكية، بدأ أكاديميان أمريكيان من كاليفورنيا عام 2009 بتصميم أراجيح للأطفال لتوضع على جانبي السياج الحدودي.

اقرأ أيضاً: بناء جدار على الحدود المكسيكية الأمريكية.. هل انتصر ترامب على الكونغرس؟

وانتشرت مقاطع فيديو وصور على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيها مجموعة من الأطفال يلعبون معاً على الأراجيح، بعضهم في الولايات المتحدة وبعضهم على الجانب الآخر في المكسيك.

وتم الكشف عن ثلاث أراجيح فريدة من نوعها، يقع جزء منها في "صن لاند بارك" في ولاية نيو مكسيكو الأمريكية والبعض الآخر في "سيوداد خواريز" في المكسيك.

أشاد كثيرون بهذه المبادرة في وقت يزداد فيه الرئيس دونالد ترامب صرامة في موقفه بشأن الهجرة

وقد عمل "رونالد رايل" الأستاذ المحاضر في الهندسة المعمارية في جامعة بيركلي في كاليفورنيا، على هذا المشروع مع "فرجينيا سان فراتيلو" التي تدرّس فن التصميم في جامعة سان خوسيه لعشرة أعوام، بحسب "العرب" اللندنية.

ووصف رايل هذه الفكرة التي استحالت حقيقة عند الحدود بـ"حدث مفعم بالفرح والحماس والوحدة"، وصرّح بأن "الجدار بات محوراً أساسياً في العلاقات بين الولايات المتحدة والمكسيك".

يذكر أن مبادرة رايل وفراتيلو تندد بمشروع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الذي ينوي فيه إنجاز جدار فاصل عند الحدود بين البلدين.

وقد أشاد كثيرون بهذه المبادرة، في وقت يزداد فيه الرئيس، دونالد ترامب، صرامة في موقفه بشأن الهجرة.

 

 

الصفحة الرئيسية