بهذه الطريقة تتستر ميليشيات الحوثي على خسائرها في المعارك

بهذه الطريقة تتستر ميليشيات الحوثي على خسائرها في المعارك

مشاهدة

28/11/2020

أفادت مصادر محلیة في مناطق سیطرة میلیشیا الحوثي الانقلابیة، عدم قدرتھم على تصفح عدة مواقع إخباریة منذ الأمس، في إشارة إلى إقدام المیلیشیا على حجب المواقع

الإلكترونیة لتسیر على نھج النظام الإیراني الذي یدعمھا.

 

میلیشیا الحوثي الإنقلابیة، تحجب عدة مواقع إخباریة مناھضة لها في محاولة لإخفاء حقيقة خسائرها في المعارك

وتحدث متصفحون لشبكة الإنترنت في مناطق الحوثیین لصحيفة "المشھد الیمني" أنھم لاحظوا عدم قدرتھم على دخول مواقع إلكترونیة مناھضة للمیلیشیات الموالیة لإیران أو حتى المواقع الإلكترونیة المحایدة منھا، وذلك عبر شركتي "یمن نت، ویمن موبايل"، الخاضعتین لسیطرة المیلیشیا في صنعاء.

وأضافوا أنھم لجأوا لاستخدام كاسر الحجب حتى یتمكنوا من تصفح المواقع الإخباریة، فیما لا یزال الكثیرون غیر قادرین على تخطي مصاعب الحجب المفروضة من قبل سلطة أمر الواقع في صنعاء.

وأشار مراقبون إلى أنّ لجوء المیلیشیا لھكذا تصعید یدل على محاولتھا إخفاء حقائق خسارتھا في الجبھات كمأرب والجوف والساحل الغربي، وغالباً ما تلجأ لعملیة الحجب عندما تتلقى خسائر فادحة، حتى تحافظ على معنویات مقاتلیھا والمواطنین في مناطق سیطرتھم.

المواقع الإلكترونية التي طالها الحجب وكالة "سبأ" الرسمية، ومواقع قناة "العربية" وصحيفة "الشرق الأوسط"

ومن المواقع الإلكترونية التي طالها الحجب، وكالة "سبأ" الرسمية، ومواقع قناة "العربية" و"العربية الحدث" إضافة إلى صحيفة "الشرق الأوسط".

يذكر أنّ قطاع الاتصالات تحول خلال سنوات الانقلاب الحوثي إلى موارد مالية رئيسية، لتمويل أفعال الجماعة الإرهابية ضد اليمنيين وزيادة التدخل بحياتهم والتجسس عليهم.

الصفحة الرئيسية