بالأسماء.. جهود دولية للإفراج عن مسؤولين يمنيين اختطفتهم ميليشيات الحوثي

بالأسماء.. جهود دولية للإفراج عن مسؤولين يمنيين اختطفتهم ميليشيات الحوثي

مشاهدة

25/11/2021

تبذل سلطنة عُمان جهوداً مكثفة من أجل إفراج ميليشيات الحوثي الإرهابية عن وزير الدفاع السابق اللواء محمود الصبيحي، وقائد محور أبين العسكري العميد فيصل رجب، اللذين اختطفتهما الميليشيات الموالية لإيران من عدن في 25 آذار (مارس) 2015.

وأكدت مصادر نقلت عنها العربية الحدث أنّ الجهود العمانية تأتي ضمن ضغوط دولية على الميليشيات للإفراج عن مسؤولين آخرين مختطفين، هما إلى جانب وزير الدفاع والعميد رجب، كلٌّ من العميد ناصر منصور هادي شقيق الرئيس اليمني، والقيادي في حزب الإصلاح محمد قحطان، وهما مشمولان في قرار مجلس الأمن رقم (2216)، الذي يطالب بالإفراج الفوري عنهم منذ صدوره عام 2015.

سلطنة عُمان تبذل جهوداً مكثفة لإفراج عن اللواء محمود الصبيحي، والعميد فيصل رجب، والعميد ناصر منصور هادي، والقيادي في حزب الإصلاح محمد قحطان. 

إلى ذلك، أفادت المعلومات بأنّ الميليشيات سمحت أمس لكلٍّ من الصبيحي ورجب بالاتصال لأول مرة منذ 7 أعوام بأسرتيهما هاتفياً من داخل معتقلهما السرّي.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن نجل وزير الدفاع هيمان الصبيحي قوله: إنّ والده المعتقل لدى جماعة الحوثي منذ أعوام أجرى اتصالاً بأسرته، مضيفاً: "سماع صوت والدي في اتصال هاتفي أعادني إلى الحياة من جديد، وأشرقت الشمس في سمائي التي كانت مظلمة منذ أعوام، نبرات صوته ما زالت هي التي فارقتني من أعوام، ولم تتغير".

بدوره، أشار نجل العميد رجب إلى أنّ أباه اتصل بهم بعد أعوام طويلة من الأسر، وطمأنهم على صحته، مؤكداً أنه ورفاقه بخير.

يذكر أنه في تشرين الأول (أكتوبر) 2020 جرت أكبر عملية تبادل للأسرى منذ بداية النزاع بين الحوثيين والحكومة اليمنية، بعد أن أقلعت طائرات تحمل مئات السجناء من مناطق خاضعة لسيطرة الميليشيات نحو مناطق الحكومة الشرعية، والعكس.

التحالف يؤكد استهداف معسكرات دار الرئاسة، ويدمّر ورشاً للصواريخ الباليستية والمسيّرات ومخازن تحت الأرض بصنعاء.

وتمّت العملية على دفعتين حينها؛ شملت الأولى 630 معتقلاً من الجانبين، وأطلق في المرحلة الثانية 451.

ميدانياً، أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن أمس عن تنفيذ ضربات جوية لمعسكرات وأهداف عسكرية مشروعة في صنعاء.

وكشف التحالف في بيان أوردته وكالة واس أنّ العملية في صنعاء استهدفت معسكرات دار الرئاسة، وقال: "دمّرنا ورشاً للصواريخ الباليستية والمسيّرات ومخازن تحت الأرض بصنعاء".

ولفت التحالف إلى أنّ "الميليشيا تعيد تأهيل استخدام المعسكرات والمواقع للتمويه في صنعاء"، وأكد أنّ "المتورطين بالعمليات العدائية والقيادات الإرهابية هم أهداف عسكرية مشروعة".

وقال التحالف: "اتخذنا إجراءات وقائية لتجنيب المدنيين والأعيان المدنية الأضرار الجانبية".

وأكد التحالف على أنّ "العملية تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية".

وفي وقت سابق، نفذ التحالف 15 استهدافاً ضد ميليشيا الحوثي في مأرب خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأكد التحالف تدمير 11 آلية عسكرية، وخسائر بشرية وصلت إلى 95 عنصراً من ميليشيا الحوثي.

الصفحة الرئيسية