باكستانيات مهددات بالقتل والاغتصاب.. لماذا؟

باكستانيات مهددات بالقتل والاغتصاب.. لماذا؟

مشاهدة

17/03/2019

أعلنت بعض النساء اللواتي شاركن في تنظيم مسيرة نسائية في باكستان في يوم المرأة العالمي، إنهنّ تلقين تهديدات بالقتل والاغتصاب.

وأثارت هؤلاء النساء، اللاتي تلقين التهديدات عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعد المسيرة، حفيظة بعض الجماعات المحافظة والمتطرف في باكستان، وفق ما ذكرت وكالة "رويترز" للأنباء.

نساء شاركن في تنظيم مسيرة نسائية في باكستان في يوم المرأة العالمي يتلقّين تهديدات بالقتل والاغتصاب

وقالت الناشطة نايات داد: إنّ "النساء اللواتي نظمن المسيرة يبحثن رفع شكوى لسلطات التحقيق الاتحادية الباكستانية، بشأن المضايقات التي يتعرضن لها عبر الإنترنت"، مضيفة "الأمر تخطى الحدود فيما يتعلق بتهديدات القتل والاغتصاب".

ولفتت إلى أنّ التهديدات استهدفت المشاركات في تنظيم المسيرة، ومن انضممن إليها، مشيرة إلى أنّ موقع تويتر أوقف أحد الحسابات التي تطلق التهديدات.

ونظمت المسيرة النسوية، التي طالبت بحرية المرأة وحقوقها، في اليوم العالمي للمرأة، الموافق 8 آذار (مارس).

وشاركت في المسيرة عشرات الآلاف من النساء، وكانت المسيرة النسائية الثانية فقط من نوعها في باكستان.

وأفاد استطلاع أجرته مؤسسة "تومسون رويترز" أنّ باكستان هي سادس أخطر دولة على النساء في العالم عام 2018.

وأكدت الأجهزة الأمنية أنّها تلاحق مطلقي التهديدات المتعلقة بمسيرة اليوم العالمية للمرأة، لافتاً إلى أنّ الكثير منهم خارج البلاد، مشددة على أنّه لا يمكن أخذ التعليقات عبر مواقع التواصل على محمل الجد. 

 

الصفحة الرئيسية