السلطات الألمانية تلاحق إرهابيين.. على من قبضت؟

السلطات الألمانية تلاحق إرهابيين.. على من قبضت؟

مشاهدة

15/07/2020

أعلنت الشرطة الألمانية أنّ عناصرها داهمت، اليوم، 20 منزلاً وشركة ذات صلة بجرائم إرهابية، إثر إصدار الادّعاء العام في برلين 20 قراراً بالتفتيش ضدّ 12 شخصاً مشتبهاً بتورّطهم في عدّة جرائم، من بينها تمويل الإرهاب.

وقال متحدّث باسم الشرطة الألمانية، في تصريح نقلته وكالة الأنباء الألمانية: إنّ 450 شرطياً شاركوا في الحملة، حيث تمّ تفتيش 19 عقاراً في 7 أحياء، موضحاً أنها شملت منازل ومتاجر على وجه الخصوص دون المساجد.

الشرطة الألمانية تداهم 20 منزلاً وشركة ذات صلة بـ 12 شخصاً مشتبهاً بتورطهم في عدة جرائم، من بينها تمويل الإرهاب

وخلال العامين الماضيين نجحت الشرطة الألمانية في إحباط العديد من الهجمات الإرهابية، إلا أنّ ذلك لم ينهِ تهديد التنظيمات المتطرّفة في ألمانيا.

هذا، وأفاد المكتب الاتحادي للشرطة الجنائية الألمانية، قبل يومين، أنّ "عدد المنتمين لكلّ جماعات الإسلام المتشدد في ألمانيا قد زاد بشكل عام بنسبة 5.5٪، بما يعزّز خطر الإرهاب في البلاد".

وفي سياق متصل، قامت هيئة مكافحة الجريمة في ولاية ساكسونيا الألمانية أمس بتفتيش مسكنين في مدينتي دريسدن، عاصمة الولاية، وفرايبرغ الواقعة بوسط ساكسونيا، لشخصين:  صومالي وسوري، مشتبه في صلتهما بالإرهاب.

وأعلن الادّعاء العام أنّ الصومالي (19 عاماً) مقيم في دريسدن، ويُشْتَبَه في أنه تلقى تدريباً في معسكر تابع لحركة الشباب في عام 2016. وأوضح الادّعاء أنّ الشاب الصومالي متهم بالانتماء إلى جماعة إرهابية في الخارج.

هيئة مكافحة الجريمة في ولاية ساكسونيا الألمانية تلقي القبض على صومالي وسوري، مشتبه في صلتهما بالإرهاب

كما تُجري السلطات تحقيقات حول سوري (55 عاماً) مقيم في فرايبرغ بتهمة دعم جماعة إرهابية في الخارج. ويُعْتَقَد أنّ الرجل قام بإصلاح سيارات عدّة مرّات لصالح تنظيم داعش في الفترة بين 2013 و2015.

وذكرت هيئة مكافحة الجريمة أنّ 15 فرداً من عامليها شارك في عمليات التفتيش، حيث قاموا بضبط العديد من الهواتف النقالة كأدلة إثبات.


الصفحة الرئيسية