الإخوان يفسدون فرحة أهل تعز بمهرجان العيد

الإخوان يفسدون فرحة أهل تعز بمهرجان العيد

مشاهدة

25/07/2021

منعت قيادة محور تعز، التي تسيطر عليها جماعة الإخوان المسلمين، أمس، الفنان اليمني الشاب عمار العزكي من دخول ملعب الشهداء، حيث المكان المقرر لاختتام مشاركته في اليوم الختامي لمهرجان تعز العيدي.

 الفنان عمار العزكي، الذي شارك خلال الأيام الماضية وسط حضور جماهيري كبير، أعلن اعتذاره بسبب رفض قيادة محور تعز إقامة المهرجان في ملعب الشهداء بتعز، ومطالبته بإقامة المهرجان الختامي في متنزه التعاون، وفق ما نقلت مواقع محلية.

 

جماعة الإخوان المسلمين يمنعون الفنان اليمني الشاب عمار العزكي من دخول ملعب الشهداء لإحياء حفل اختتام مهرجان تعز  

 

 واعتبر العزكي في منشور له في "فيسبوك" أنّ اعتذاره يأتي نتيجة لصغر مساحة متنزه التعاون، وأنّ نقل المهرجان الختامي إليها من ملعب الشهداء بتعز أزعجه.

ورغم حصول المكتب ومنظمي المهرجان على توجيهات من محافظ المحافظة نبيل شمسان بإقامة المهرجان في ملعب الشهداء، إلا أنّ القيادات العسكرية الإخوانية منعت هذه التوجيهات وأوقفتها.

 واعتبر جمهور تعز أنّ عرقلة إقامة المهرجان من أعداء الحياة، في إشارة إلى الإخوان المسلمين، هو نتاج طبيعي، فهم سعوا منذ الوهلة الأولى لإفشال هذا الحفل.

 وقال آخرون: إنّ الأغنية اليمنية انتصرت على الحوثيين في صنعاء، لكنها انهزمت أمام الإخوان في تعز، في إشارة منهم إلى منعهم من إقامة الحفل الختامي من مهرجان تعز العيدي.

 

جمهور تعز: الأغنية اليمنية انتصرت على الحوثيين في صنعاء، لكنها انهزمت أمام الإخوان في تعز

 

 هذا الإجراء وصفه منظمو المهرجان بأنه يأتي "كدليل حتمي على ممارسات القيادات الإخوانية الرافضة لأي شكل من أشكال تطبيع الحياة في المدينة الواقعة تحت حصار حوثي من خارجها، وتحكم إخواني من داخلها."

 أحد المنظمين قال، وفق ما أورد موقع "العين" الإخباري: إنّ القيادات العسكرية الإخوانية بررت قرارات المنع "بدواعٍ أمنية"، ومجاورة الملعب لعدد من المقرات العسكرية والأمنية.

 وأشاروا إلى أنّ المنع تضمن الخشية من استهداف حفل ختام المهرجان من قبل صواريخ وهجمات ميليشيا الحوثيين.

 وأضاف المنظمون أنّ هذا التبرير غير "مقنع"، خاصةً أنّ العديد من الفعاليات الثقافية والشبابية التابعة لحزب الإصلاح الإخواني أقيمت خلال فترات قريبة في الملعب، ولم تحدث فيها أية استهدافات أمنية أو عسكرية.

 وكان تنظيم الإخوان في اليمن قد دأب على تحويل أفراح اليمنيين إلى أتراح، ومنع محاولات المواطنين تجاوز آثار الحرب، حتى خلال فترات الأعياد والمناسبات.

الصفحة الرئيسية