استئناف مفاوضات سد النهضة بمشاركة هؤلاء

استئناف مفاوضات سد النهضة بمشاركة هؤلاء

مشاهدة

03/08/2020

تستأنف مصر والسودان وإثيوبيا اليوم مفاوضات سدّ النهضة عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، وذلك تحت رعاية الاتحاد الأفريقي، وبمشاركة خبراء ومراقبين من الولايات المتحدة والمفوضية الأوروبية ومكتب الاتحاد الأفريقي.

تهدف المفاوضات إلى التوصل إلى اتفاق حول النقاط الفنية، وتسعى مصر والسودان إلى الخروج باتفاق ملزم واضح لجميع الأطراف، في وقت يتهم فيه الطرفان إثيوبيا بالتصرّف على نحو أحادي يضرّ بالحوار ويهدد أيّ اتفاق مستقبلي.

إثيوبيا أعلنت ملء المرحلة الأولى من سد النهضة اعتماداً على الأمطار قبل أسبوعين

وكانت إثيوبيا قد أعلنت ملء المرحلة الأولى من سد النهضة اعتماداً على الأمطار قبل أسبوعين، وقال رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد: لقد ملأنا المرحلة الأولى ولم نضرّ بمصالح أحد، فيما يبدي التصرّف قلق مصر والسودان لإمكانية تأثيره مستقبلاً على حصصهما.

ويدور الخلاف الرئيسي في سدّ النهضة حول مدّة ملء السد، حيث تقترح مصر أن يتمّ ملء السد عبر فترة تمتدّ إلى 7 سنوات، لكي لا يؤثر على حصتها، في حين تنوي إثيوبيا ملء السد خلال 3 سنوات فقط.

في غضون ذلك، تمتدّ جلسسة المفاوضات الأخيرة نحو أسبوعين، سبقها اجتماع طارئ لمكتب الاتحاد الأفريقي في 26 حزيران (يونيو) الماضي، انتهى إلى عقد تلك المفاوضات للتوصل إلى حلٍّ برعاية الاتحاد الأفريقي.

وأعرب المكتب الأفريقي آنذاك، وفق بيان، عن تقديره العميق للطريقة الإيجابية والبنّاءة التي أبدتها الأطراف الثلاثة للتوصل إلى تسوية سلمية عبر التفاوض حول جميع المسائل المعلقة، وشدّد الاجتماع كذلك على أهمية التوصل إلى نتيجة يكون الجميع فيها رابحاً، وفي روح التضامن والتعاون.

الصفحة الرئيسية