ألمانيا تستمر في حظر حملة لمنظمة سلفية تروج للتطرف

ألمانيا تستمر في حظر حملة لمنظمة سلفية تروج للتطرف

مشاهدة

20/12/2017

سحبت منظمة "الدين الحق" السلفية، القائمة على حملة "اقرأ" لتوزيع القرآن الكريم، الدعوى المقدَّمة ضدّ قرار وزارة الداخلية الألمانية القاضي بحظر الحملة.

وزارة الداخلية الألمانية قررت حظر حملة "اقرأ" لتوزيع القرآن الكريم

وقررت المحكمة الإدارية العليا بألمانيا، بالاستناد إلى سحب الدعوى، استمرار حظر حملة "اقرأ" لتوزيع المصحف التي تشرف عليها منظمة "الدين الحق" السلفية.

ومن جهته، قال رئيس المحكمة في لايبتسيغ، أوفه ديتمار برليت، في تصريح نقلته وكالة الأنباء الألمانية: "أصحاب الدعوى المقدمة للمحكمة الإدارية العليا بألمانيا، ضدّ حظر حملة "اقرأ" لتوزيع نسخ القرآن الكريم سحبوا دعوتهم، وبذلك سوف تبقى الحملة محظورة"، مشيراً إلى أنّه سيتعين على أصحاب الدعوى تحمّل تكاليف إجراءات القضية.

منظمة "الدين الحق" السلفية سحبت الدعوى ضد قرار الحكومة قبل جلسة الاستماع بدقائق

وصرّح القاضي؛ أنّ سحب الدعوى كان له سمات غير معتادة، حيث وصل فاكس، أمس الثلاثاء، في تمام الساعة 10:08 صباحاً (بالتوقيت المحلي)، بعد ثمان دقائق من بدء جلسة الاستماع، يعلن فيه محامي المنظمة التراجع عن الدعوى.

يذكر أنّ، حملة "اقرأ" لتوزيع القرآن الكريم داخل مدن ألمانية، هي أكبر حملة ترويجية للسلفيين في ألمانيا، وكانت تقف خلفها منظمة "الدين الحق"، التي تم تأسيسها عام 2005، بتوجيه من  الداعية السلفي "أبو ناجي".

وكانت وزارة الداخلية الألمانية، قد قرّرت حظر المنظمة في عام 2016، مبررة ذلك بأن المنظمة تروج لمفهوم متطرف للشريعة، يتنافى مع القانون الأساسي في ألمانيا.


 

الصفحة الرئيسية