7 دول تدعم موقف فرنسا في الناتو ضد تركيا.. من هي؟

7 دول تدعم موقف فرنسا في الناتو ضد تركيا.. من هي؟

مشاهدة

18/06/2020

ترتفع حدة التراشقات بين فرنسا وتركيا بخصوص ليبيا، فيما كسبت الدولة الأوروبية داعمين جدداً لموقفها من التحركات التركية في الدولة الأفريقية، خلال مباحثات جرت ليل الأربعاء الخميس عن بعد داخل حلف شمال الأطلسي وتتواصل اليوم.

وأيدت 7 دول، بحسب ما أورد موقع "العربية"، الموقف الفرنسي الرافض للتحركات التركية في ليبيا، من ضمنها ألمانيا وإيطاليا وأسبانيا، وذلك خلال اجتماع لوزراء دفاع الدول الأعضاء بـ"الناتو" خلال اجتماعاً بالفيديو، شارك فيه مفوض الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل.

لا يبدو أنّ حلف شمال الأطلسي سيمثل سلاح ضغط على تركيا، حيث يساوره قلق أكبر بشأن التحركات الروسية

ولا يبدو أنّ حلف شمال الأطلسي الناتو سيمثل سلاح ضغط على تركيا، حيث يساور الحلف قلق أكبر بشأن التحركات الروسية في الملف، وامتلاك نفوذ في شرق المتوسط، فيما تقف كل من روسيا وتركيا على النقيض من الأزمة بدعم الأولى للجيش الليبي والأخيرة تدعم الوفاق.

ويدعو الناتو إلى "الحل السلمي" في ليبيا اعتماداً على مخرجات اتفاق برلين، كما يدعم جهود الأمم المتحدة في الملف.

ووصفت فرنسا قبل أيام التدخل التركي في ليبيا بـ"العدواني وغير المقبول"، ويتعارض الوجود التركي مع مصالح باريس الاستراتيجية، حيث يهدد غاز المتوسط الذي يعد منهل رئيسي للطاقة في أوروبا، فضلاً عن تحكم تركيا في بوابة الهجرة عبر ليبيا ما يعني ابتزازها أمن أوروبا على غرار ما حدث في الأزمة السورية.

وقال مسؤول في وزارة الدفاع الفرنسية، وفق ما أوردته وكالة أنباء "رويترز"، إنّ البحرية التركية استفزت سفينة حربية فرنسية خلال مهمة لحلف الأطلسي، لافتاً إلى أنّ السفينة الفرنسية كانت ترغب في التحقق مما إذا كانت السفينة التركية جيركين تهرب أسلحة إلى ليبيا، فيما السفينة التركية أغلقت نظام التتبع وأخفت رقمها التعريفي ورفضت الكشف عن وجهتها.

وقال مسؤول عسكري تركي كبير إنّ الزعم بأنّ البحرية التركية استفزت سفينة حربية فرنسية في مهمة لحلف الأطلسي "غير صحيح تماماً" نافياً ما أعلنه مسؤول بوزارة الدفاع الفرنسية.

الصفحة الرئيسية