مسؤول سوداني يعتذر للشعب بسبب مياه الشرب... ما القصة؟

مسؤول سوداني يعتذر للشعب بسبب مياه الشرب... ما القصة؟

مشاهدة

04/05/2021

تقدّم نائب رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول محمد حمدان "حميدتي" بالاعتذار للشعب، لنقص الخدمات خاصة المياه، علماً بأنّ تأثير الملء الثاني لسد النهضة والمرتقب في تموز (يوليو) المقبل لم يبدأ بعد، ومن المتوقع أن يؤثر على ملايين السودانيين. 

وقد عانت العاصمة الخرطوم خلال الأسبوعين الماضيين من أزمة حادة في مياه الشرب، إثر انقطاع في خطوط الإمداد المائي للأحياء السكنية، ما أثار استياء الشعب السوداني، بحسب ما أورده موقع العين.

وخلال إفطار رمضاني مع قيادات إدارة أهلية بالخرطوم الإثنين، اتهم حميدتي جهات لم يسمها، بالتسبب في أزمة مياه الشرب عن طريق التخريب، مؤكداً أنها تريد إفشال الفترة الانتقالية.

 الوضع الحالي للبلاد يواجه تحديات كبيرة، داعياً القوى السياسية لتوحيد الهدف حول قضايا الوطن، والانصراف عن إفشال الآخرين

وأشار إلى تدني الخدمات في بلاده، قائلاً حسب ما نقلت عنه وكالة السودان للأنباء الرسمية: "نشعر بالخجل، ونعتذر للشعب السوداني لعدم توفر الخدمات".

وطالب نائب رئيس مجلس السيادة رجال الدين والطرق الصوفية بألّا يلتفتوا إلى الجوانب السياسية، وأن يكونوا حكماً بين الناس بعيداً عن الانحياز.

ودعا الجميع إلى عدم المساومة والتلاعب بأمر الدين، لافتاً إلى أنّ الحديث عن قضية العلمانية يجب أن يناقش في المؤتمر الدستوري.

وطالب رجال الدين بالمساهمة في رفع الوعي للشعب السوداني، وشرح موضوع العلمانية بالمنطق والتبشير بالسلام.

وشدد على أنّ تقدم البلاد لا يتأتى إلا بالديمقراطية، مطالباً الجميع بالاتحاد وممارسة حقهم عبر صناديق الاقتراع.

وقال: إنّ الوضع الحالي للبلاد يواجه تحديات كبيرة، داعياً القوى السياسية لتوحيد الهدف حول قضايا الوطن، والانصراف عن إفشال الآخرين.

الصفحة الرئيسية