ماكرون يمدد مهلة تشكيل الحكومة اللبنانية إلى هذا الموعد

ماكرون يمدد مهلة تشكيل الحكومة اللبنانية إلى هذا الموعد

مشاهدة

16/09/2020

انتهت قبل أيام مهلة الأسبوعين، التي حددها الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، لتشكيل الحكومة في لبنان، وسط عراقيل تواجه الرئيس المكلف مصطفى أديب.

وأفادت وكالة الأنباء الألمانية، نقلاً عن تقرير لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية، أنّ مصادر سياسية مواكبة للاتصالات الجارية لتسهيل تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة، كشفت أنّ الرئيس الفرنسي أوعز إلى الجهات المعنية بتأليفها بأنّه يرغب في تمديد المهلة التي كان حددها.

أبلغ ماكرون المعنيين بالأمر بأنّ تمديد المهلة ليوم أو يومين تنتهي غداً الخميس يفسح المجال أمام تكثيف الاتصالات لتهيئة الظروف التي تدفع باتجاه تجاوز المأزق الذي لا يزال يؤخر عملية تأليف الحكومة.

ماكرون لم ينقطع عن التواصل مع جميع القيادات اللبنانية لتذليل العقبات التي ما زالت تعرقل تشكيل الحكومة

وأكدت المصادر نفسها، أنّ ماكرون لم ينقطع عن التواصل مع جميع القيادات اللبنانية لتذليل العقبات التي ما زالت تعرقل تشكيل الحكومة.

ولفتت إلى أنّ الاتصالات الفرنسية لم تتوقف مع الرئيس المكلّف بتشكيل الحكومة السفير مصطفى أديب، وقالت إنّ الأخير يواكب الاتصالات التي يتولاها ماكرون ومعه الفريق الفرنسي المكلف بمتابعة الملف اللبناني.

وكانت أزمة نشبت في الأروقة اللبنانية إثر توجه أديب إلى إسناد وزارة المالية لشخصية غير شيعية على خلاف العادة، ما دفع حركة أمل إلى إعلان عدم مشاركتها في الحكومة.

في غضون ذلك، شدد رئيس حكومة لبنان الأسبق، سعد الحريري، على أنّ "وزارة المال ليست حقاً حصرياً لأي طائفة"، وذلك تعليقاً على تأكيد "حركة أمل" و"حزب الله" التمسك بهذه الوزارة بالحكومة الجديدة.

وقال الحريري في تغريدة عبر "تويتر"، بحسب ما أورده موقع "روسيا اليوم"، إنّ "وزارة المال وسائر الحقائب الوزارية ليست حقاً حصرياً لأي طائفة"، مضيفاً أنّ رفض المداورة، إحباط وانتهاك موصوف بحق الفرصة الأخيرة لإنقاذ لبنان واللبنانيين.

الصفحة الرئيسية