ماذا قال أحمد داود أوغلو عن إدارة أردوغان لأزمة كورونا؟

ماذا قال أحمد داود أوغلو عن إدارة أردوغان لأزمة كورونا؟

مشاهدة

12/04/2020

قال رئيس حزب المستقبل المعارض، رئيس الوزراء الأسبق، أحمد داود أوغلو، إن قرار حظر التجوال المفاجئ "يعكس عجز الرئيس عن إدارة الأزمة".

وتساءل داود أوغلو، في تصريحاته أوردتها صحيفة "سوزجو": "هل علم وزير الصحة فخر الدين قوجة بهذا الحظر عندما أدلى ببيان الساعة السابعة الليلة الماضية؟ إذا كانت الإجابة نعم، فلماذا لم يرسل رسالة تحضيرية للمجتمع؟ إذا لم يكن كذلك فكيف لا يعرف؟".

أحمد داود أوغلو: قرار حظر التجوال المفاجئ يعكس عجز الرئيس عن إدارة الأزمة

وأكد أن "هذا القرار المفاجئ تسبب في توافد المواطنين على الأسواق والمخابز، ما أحدث ازدحاماً شديداً".

واعتراض داود أوغلو لم يكن على القرار نفسه، بل على توقيته "لقد أعلنوا عنه قبل ساعتين من التنفيذ، وهذا أمر خاطئ".

وأضاف: "تركيا تعيش تداعيات دخولها في أزمات بسبب إدارة عاجزة عن إدارة الأزمات".

رئيس الوزراء الأسبق وصف حالة الذعر بين المواطنين وتدافعهم بعد قرار حظر التجوال بأنها "محزنة"، مستطرداً: "الجميع يتدافعون وينتهكون قاعدة التباعد الاجتماعي، فباتوا في خطر بسبب تلك القرارات المفاجئة غير المدروسة".

وشهدت تركيا حوادث مشاجرات عنيفة بين المواطنين أمام المحلات التجارية والأفران، بعد إعلان قرار حظر التجول المفاجئ، الأمر الذي وصل إلى حد إطلاق النيران واعتقال البعض، في مشاهد انتقدتها المعارضة التركية ورأت على لسان عدد من مسؤوليها أن الحكومة فشلت في التعامل مع أزمة الوباء منذ بدايتها.

قرار حظر التجوال سبب حالة ذعر لدى المواطنين مما أدى إلى انتهاك  قاعدة التباعد الاجتماعي

وتسارع تفشي الوباء خلال الأيام الأخيرة في تركيا، حيث سجلت حتى الآن 52 ألف إصابة و1100 وفاة، وفق آخر حصيلة رسمية نشرت أمس.

ودون سابق إنذار، وقبل ساعتين فقط من بدء سريانه، أعلنت السلطات التركية قبل يومين حظرا كاملا للتجوال على سكان أكبر ٣٠ مدينة في البلاد؛ بينها إسطنبول وأنقرة، في قرار أحدث ارتباكاً شديداً، وفجّر انتقادات واسعة.

والقرار الذي أعلنته وزارة الداخلية التركية، أول من أمس، ويستمر حتى مساء اليوم، شمل نحو 63 مليون تركي، في خطوة تسببت بحالة ذعر وفزع لدى المواطنين الذين هرولوا لشراء احتياجاتهم وتخزينها من المحال التجارية والأفران؛ ما تسبب في ازدحام شديد زاد من منسوب التوتر بين الأشخاص.


الصفحة الرئيسية