ماذا علقت المعارضة التركية عن شراكة قطر ببورصة اسطنبول؟

ماذا علقت المعارضة التركية عن شراكة قطر ببورصة اسطنبول؟

مشاهدة

28/11/2020

ما زال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يواجه انتقادات عدة من قبل المعارضة، بسبب سياساته الاقتصادية الخاطئة، وانهيار سعر صرف الليرة التركية، والاتفاقيات التجارية التي يعقدها مع الجانب القطري.

وانتقد نائب رئيس الكتلة البرلمانية في حزب الشعب الجمهوري المعارض، انغن أوزكوتش، الحكومة التركية وكيفية إدارتها لبعض مصالح البلاد، انطلاقاً من شراكة قطر الجديدة في بورصة إسطنبول.

تساءل أوزكوتش، في مؤتمر صحفي في البرلمان أمس، كيف ربح القطريون هذه المناقصة وبأي مبرر؟ وهل شارك أحد آخر فيها؟ وهل فكرتم بمصلحة تركيا من هذه العملية؟ الجواب هو لا، وفق ما نقلت "العربية".

أوزكوتش يتساءل كيف ربح القطريون  مناقسة بورسة اسطنبول وبأي مبرر؟ وهل فكرتم بمصلحة تركيا من هذه العملية؟

وأضاف "في علاقات المافيات والعصابات لا يوجد شيء كهذا، ستجدون أولويتهم المال والكتمان، إذا كانوا قد سيطروا على بلدنا، فإنّ المعارضة والشعب خارج هذه العملية".

وذكر أوزكوتش بأنّ "قطر قامت فجأة بإهداء رجب طيب أردوغان طائرة بقيمة 450 مليون دولار، واستقبلا بعضهما البعض في القصور، وعقدا الاتفاقيات"، وختم كلامه بالحديث عن الشركات التركية التي تم امتلاكها من قبل الأجانب، قائلاً "بفضل حكم هؤلاء (أردوغان) فإن 80% من الشركات التركية خسرت ملكيتها خلال الـ 18 عاماً الماضية"، مضيفا "قادة الدول المتحضرة لا يهبون مؤسسات الاقتصاد والدفاع والصناعة للأجانب".

يشار إلى أنّ زعيم المعارضة التركية كمال كيليتشدار أوغلو، انتقد بدوره تلك الصفقة معتبراً أنها مثال آخر على يأس الحكومة في إدارة الاقتصاد.

كيليتشدار ينتقد شراكة قطر ببورصة اسطنبول، ويعتبر أنها مثال آخر على يأس الحكومة في إدارة الاقتصاد

وتأتي تلك الانتقادات بعد أن وقع صندوق الثروة السيادي التركي أول من أمس، مذكرة تفاهم مع جهاز قطر للاستثمار لبحث وإتمام صفقة محتملة يشتري الجهاز بموجبها 10% من بورصة إسطنبول.

 وأوضح الصندوق أنّ حصته في البورصة ستصبح 80.6% بعد إكمال الصفقة.

وكان أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد، وصل إلى أنقرة ليترأس مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اجتماع اللجنة الاستراتيجية العليا القطرية التركية.

الصفحة الرئيسية