قضايا اغتصاب جديدة تلاحق الإسلامي طارق رمضان

قضايا اغتصاب جديدة تلاحق الإسلامي طارق رمضان

مشاهدة

13/02/2020

قرّر القضاء الفرنسي توسيع التحقيقات في قضية طارق رمضان؛ حفيد مؤسس جماعة الإخوان المسلمين حسن البنا، حيث يخضع رمضان، اليوم الخميس، لجلسة تحقيق في 3 قضايا اغتصاب جديدة، وفق ما نقلت إذاعة "20 مينيت" الفرنسية عن مصدر قريب من التحقيق، لم تسمّه.

القضاء الفرنسي يوسّع التحقيق في قضية طارق رمضان حيث يخضع اليوم لجلسة تحقيق في 3 قضايا اغتصاب جديدة

ويخضع رمضان للتحقيق منذ 2 شباط (فبراير) 2018، بتهمتي اغتصاب، وتهمة اغتصاب شخص ضعيف، إلا أنّ مكتب المدعي العام في باريس قرر التوسّع بالتحقيق في قضايا 3 ضحايا جديدة، حيث كان من المقرر استجوابه في 23 كانون الثاني (يناير) الماضي من قِبل قضاة التحقيق في محكمة باريس، قبل تأجيل الجلسة.
ونقلت إذاعة "20 مينيت" الفرنسية، عن مصدر قريب من التحقيق، قوله إنّ "رمضان، الذي اتُهم بارتكاب جرائم اغتصاب، سيمثل الخميس أمام القضاء، بعد مرور أكثر من عام على استجوابه في قضايا العنف الجنسي التي تم ضمها مؤخراً إلى ملف القضية"، وفق ما أورده موقع العين الإخباري.

اقرأ أيضاً: طارق رمضان.. تهمة جديدة باغتصاب جماعي

وفي سياق متصل، قد يتعرض السويسري من أصول مصرية، والذي يعتبر "سفير" الإخوان في أوروبا، لملاحقة قضائية في سويسرا، حيث عمل مدرساً للفرنسية في أحد معاهدها الثانوية في تسعينيات القرن الماضي، بسبب الاشتباه باغتصابه عدداً من تلميذاته، كما تقدمت سيدة سويسرية بشكوى ضده بهذا الخصوص، ومن المنتظر أن يستمع إليها قاضي التحقيق في باريس خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

اقرأ أيضاً: منشقات عن الإخوان يروين تجربتهن مع الجماعة
ومن الجدير بالذكر أنّ القضاء الفرنسي أطلق سراح رمضان في 16 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018، بعد دفع غرامة مالية قدرها 300 ألف يورو والتخلي عن الجواز السويسري، حيث اعترف رمضان بعد 9 أشهر من الإنكار بممارسة الجنس مع اثنتين من الضحايا بالتراضي، وتمنعه السلطات الفرنسية من مغادرة فرنسا.
 

الصفحة الرئيسية