في ذكرى الإبادة الأيزيدية.."2880 لا يزالون في عداد المفقودين"

في ذكرى الإبادة الأيزيدية.."2880 لا يزالون في عداد المفقودين"


05/09/2020

اختطف تنظيم داعش، في 2014، قرابة 6417 أيزيدي، ولا يزال 2880 منهم في عداد المفقودين حتى اليوم، وفقا لموقع "روداو".

وصدرت البيانات الأخيرة بعد جهود بذلها المكتب المسؤول عن إنقاذ الأيزيديين المختطفين، والذي تشرف على عمله رئاسة إقليم كردستان، وكشفها تزامنا مع الذكرى السادسة للإبادة الجماعية التي مارسها تنظيم داعش الإرهابي على الأقلية العرقية في العراق.

وبحسب بيان صدر، يوم الأربعاء، عن المكتب، فقد اختطف داعش 6417 أيزيديا لدى هجوم التنظيم على منطقة شنكال بمحافظة نينوى، في أغسطس عام 2014.

ويشمل عدد المختطَفين 3548 أنثى و2869 من الذكور.

وقال البيان إن عمليات الإنقاذ تمكنت من تخليص 3537 أيزيدي، بينهم 1201 امرأة، و339 رجلا، و1043 فتاة، و954 صبي.

وكان محافظ نينوى، نجم الجبوري، قد أكد، هذا الأسبوع، عودة آلاف العائلات الأيزيدية النازحة إلى مناطق سكنها في قضاء سنجار، وفقا لما نقلت وكالة الأنباء العراقية.

وأشار الجبوري في حديث للوكالة إلى "عقد اجتماع خلال الأيام الماضية مع وفد رئيس الوزراء ونائب قائد العمليات المشتركة (..) ومستشاريه في سنجار، لتسهيل عودة النازحين الأيزيديين".

ولفت إلى أنه تم الاتفاق على تفاصيل تسهيل عودتهم، بما يشمل تخصيص ميزانية محددة بغرض مساعدة العائلات في العودة وتقديم الخدمات لها.

وتعترف الأمم المتحدة وعدد من دول العالم بمأساة الأيزيديين على اعتبارها إبادة جماعية تعرضت لها الأقلية المتمركزة في العراق.

عن "الحرة"



انشر مقالك

لإرسال مقال للنشر في حفريات اضغط هنا

آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية