فروا من كورونا فماتوا حرقاً.. قصة مصرع 7 مرضى بمستشفى في مصر

فروا من كورونا فماتوا حرقاً.. قصة مصرع 7 مرضى بمستشفى في مصر

مشاهدة

29/06/2020

 أسفر حريق داخل إحدى المستشفيات الخاصة في محافظة الإسكندرية شمال مصر، عن مقتل 7 مرضى وإصابة 9 آخرين، باختناق ناتج عن حريق نشب صباح اليوم داخل قسم مخصص لعزل مرضى فيروس كورونا.

وكان تلقي العلاج من فيروس كورونا مقتصراً على المستشفيات الحكومية التي تدخلها مصر منظومة الحجر، غير أنّه مع تزايد الأعداد خلال الشهر الجاري، سمحت الوزارة للمستشفيات الخاصة بتلقي مصابي الفيروس وفق تسعيرة تسبب على إثرها خلاف بين الوزارة والمستشفيات.

قتل 7 مرضى وأصيب 9 آخرون، باختناق ناتج عن حريق نشب صباح اليوم داخل قسم مخصص لعزل مرضى كورونا

وتتراوح تكلفة اليوم الواحد داخل المستشفيات الخاصة لمرضى كورونا بين 1500 إلى 10 آلاف جنيه (الدولار نحو 16 جنيهاً)، وفق الحالة الصحية.

وشب حريق في إحدى المستشفيات الخاصة في الإسكندرية نتيجة ماس كهربائي في إحدى مكيفات الهواء، داخل غرفة للعناية المركزة، بحسب بيان للمستشفى نقله موقع "المصري اليوم".

ونقل البيان عن شهود عيان من العاملين بالمستشفى، إن الماس الكهربائي تحول خلال ثوان معدودة إلى حريق هائل، ولم يتمكن أي عامل من استيعاب الموقف واحتوائه نظراً لسرعة الاشتعال الناتج، كما أكدت إدارة المستشفى، أنّ قوات الدفاع المدني وسيارات الإطفاء والإسعاف وصلت إلى الموقع خلال دقائق معدودة وتعاملت مع الحريق وتم إنقاذ ما يمكن إنقاذه.

في غضون ذلك، تفقدت عدد من القيادات المحلية والنيابية يتقدمها المحافظ اللواء محمد الشريف، المستشفى محل الحادث، وأشارت غرفة العمليات في المحافظة عن نقل المرضى الآخرين إلى مستشفيات أخرى، بحسب ما أورده موقع جريدة الأهرام الرسمية.

ويتجاوز عدد مصابي فيروس كورونا في مصر 65 ألف حالة، فيما تتجاوز حالات الوفاة 2700  حالة، وسط توقعات بارتفاع أكبر في الأعداد خلال الفترة المقبلة، في ظل توجه الدولة إلى تخفيف إجراءات مواجهة الفيروس، حيث قررت إلغاء حظر تجوال المواطنين، واستئناف العمل في المتنزهات والمقاهي بقيود.


الصفحة الرئيسية