سفير روسي سابق يكشف تفاصيل مثيرة عن قطر و"الربيع العربي"

سفير روسي سابق يكشف تفاصيل مثيرة عن قطر و"الربيع العربي"

مشاهدة

23/04/2018

أثارت تصريحات السفير الروسي السابق لدى قطر، فلاديمير تيتورينكو، جدلاً واسعاً في مواقع التواصل الاجتماعي، بعد كشفه عن تفاصيل خطيرة بشأن ما يعرف بــ "ثورات الربيع العربي".

وكانت قناة روسيا اليوم، استضافت تيتورينكو خلال حلقاتٍ من برنامج أسبوعي يبث كل أربعاء على شاشتها بعنوان "رحلة في الذاكرة"؛ حيث تحدث السفير عن يوسف القرضاوي، الإخواني المقيم في قطر، ورئيس "الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين"، الذي يملك حظوة لدى القيادة القطرية، وكان "يعطي أوامر للديوان الأميري القطري بتقديم الأموال إلى المعارضة في مصر لتقوية الثورة" على حد تعبير السفير، ووفق ما نقله موقع سبتونيك بتاريخ 20 نيسان (إبريل) الجاري.

القرضاوي من قطر: على الأمراء في البداية أن يقوموا بدورهم والشعب فيما بعد سيطيح به

وأكد السفير، أثناء البرنامج، الذي بدأ بث أولى حلقاته يوم 11 نيسان (إبريل) الجاري، أنّه "كان يحضر العديد من اللقاءات مع القرضاوي، ونظراً لتقدمه في السنّ، كان ينسى أن سفير روسيا يحضر مثل هذه الاجتماعات معه وكان يقول مثلاً: أعطوا المعارضة مزيداً من المال وسوف تزداد نار الثورة استعاراً، قاصداً مصر".

كما أشار السفير، إلى أنّ القرضاوي "كان يجادله بشأن وجوب تخلي موسكو عن دعم الأسد من منطلق أنّ النظم العربية ساقطة لا محالة؛ لأنها غير ديمقراطية".

لكن المفاجأة جاءت من خلال رد السفير تيتورينكو على القرضاوي، بحسب ما قاله خلال البرنامج: هل الأمر ينسحب على قطر؟ فأجاب القرضاوي: "على الأمراء في البداية أن يقوموا بدورهم والشعب فيما بعد سيطيح بهم".

البرنامج، الذي بُثَّت منه حلقتان حتى الآن، تطرق فيه السفير إلى بعض مشاهداته حول دولة قطر و "الربيع العربي" ويُنتظر أن يستكمل السفير كلامه في حلقته الثالثة التي ستعرض بعد غد الأربعاء، والتي قد تحمل في طياتها المزيد من المعلومات حول علاقة دولة قطر وجماعة الإخوان بما يسمى "الربيع العربي".

الصفحة الرئيسية