تفاصيل جريمة بشعة.. أم تقتل طفليها لهذا السبب!

تفاصيل جريمة بشعة.. أم تقتل طفليها لهذا السبب!

مشاهدة

11/12/2019

صدمة انتابت الشارع العربي والمصري بسبب جريمة بشعة ارتكبتها أمّ في مصر مؤخراً؛ حيث أقدمت على قتل طفليها، ظناً منها أنّ وفاتيهما ستسهّل عليها الحصول على الطلاق، وفق ما تناقلته وسائل إعلام محلية.

وفي التفاصيل، قامت الأم، بحسب ما أورد موقع "الحرة" نقلاً عن وسائل إعلام مصرية، بشراء دواء للقلب من إحدى الصيدليات في قريتها في محافظة الدقهلية؛ حيث يعمل على تخفيض الدورة الدموية. وأعطت الدواء لابنتها ذات الثلاثة أعوام فماتت في 30 تشرين الأول (أكتوبر) الماضي.

اعترفت الأم بأنّها على علاقة برجل آخر وأنّها طلبت الطلاق، لكن أسرتها رفضت بداعي أنّ لديها طفلين

تقبل الزوج البسيط (س. ع)، 30 عاماً، الذي يعمل بائعاً لاسطوانات الغاز الأمر واعتبره "قضاء وقدر"، فيما كانت الأم تصرخ على وفاة ابنتها.

لم تندم الأم (24 عاماً) على ما اقترفته، لتكمل خطتها؛ حيث أعطت نفس الدواء لابنها الآخر البالغ خمسة أعوام، فتوفي بعد ذلك بشهر في نهاية تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي.

وما كادت الزوجة تنتهي من عزاء ابنها، حتى تفاجأ الزوج بطلبها الطلاق بداعي أنّها "غير سعيدة" معه، ولأن الشجار دائم بينهما.

كان رد فعل الزوج، وفق ما أوردت وسائل إعلام محلية، هو ترك منزل الزوجية آملاً في أن تهدأ الأمور وتعود المياه إلى مجاريها، ظنّاً منه أنّها لا تزال حزينة على موت طفليها وأنّها مرحلة ما بعد الصدمة.

في أحد الأيام عاد الرجل إلى منزل الزوجية ليصالح امرأته، ليكتشف بالصدفة أنّ هناك دواء محدداً كانت عبواته فارغة واستخدم بشكل متكرر، فشك في سلوك زوجته وخيانتها مع رجل آخر، بحسب وسائل إعلام محلية.

كانت عمّة الطفلين، وفق موقع "الحرة"، شاهدة على مواجهة الأب لزوجته عند سؤالها حول غياب أشرطة من الدواء ووجود علب كثيرة منه.

أعطت الأم الدواء بجرعات كبيرة للطفلين على أوقات متفرقة داخل الطعام والعصائر لإبعاد الشبهة عنها حتى توفيا

لاحظت العمة ريبة وخوفاً وتردداً حين المواجهة، فشكت في أنّها متورطة في مقتل الطفلين.

ذهب الرجل لمركز الشرطة وحرر محضراً متهماً زوجته بالخيانة ومشككاً في مقتل طفليه.

وبعد استدعاء الزوجة لسماع أقوالها وتضييق الخناق عليها، اعترفت بأنّها على علاقة بالفعل برجل آخر وأنّها طلبت الطلاق، لكن أسرتها رفضت بداعي أنّ لديها طفلين، وفقاً للمصدر ذاته.

وتبين من التحقيقات أنّ الأب مصاب بمرض في الكبد والقلب ويتعاطى هذا الدواء بدافع العلاج، وأنّ الزوجة قرأت الأعراض الجانبية على الوصفة الطبية، بأنّه قد يؤدي إلى الوفاة وهبوط في الدورة الدموية وتوقف عضلة القلب في حال إساءة استخدامه.

وقالت الأم في تحقيقات النيابة إنّها توجهت إلى الصيدلية واشترت الدواء بكمية كبيرة لتنفيذ مخططها، ثم أعطت الدواء بجرعات كبيرة للطفلين على أوقات متفرقة داخل الطعام والعصائر لإبعاد الشبهة عنها حتى توفيا.

الصفحة الرئيسية