ترامب يغلق الباب في وجه اللاجئين السوريين

ترامب يغلق الباب في وجه اللاجئين السوريين

مشاهدة

17/04/2018

كشفت إحصائية رسمية أمريكية، أنّ إدارة الرئيس دونالد ترامب لم تسمح بدخول إلّا 11 لاجئاً سورياً إلى الولايات المتحدة، منذ مطلع عام 2018 إلى منتصف نيسان (أبريل) الجاري، بينما سمحت، في الفترة نفسها من العام الماضي، بدخول 790 سورياً، في حين وصل الرقم في آخر عام لحكم الرئيس باراك أوباما إلى 15479 لاجئاً سورياً.

من جهته، انتقد نوها غوتشالك، أحد إداريي الفرع الألماني لمنظمة أوكسفام الخيرية، العدد وعلق قائلاً: "ضرب ترامب الباب حرفياً في وجه اللاجئين السوريين". وفق ما نقلت وكالة "رويترز" للأنباء.

إحصائية رسمية أمريكية تؤكد أنّ إدارة ترامب لم تسمح بدخول إلا 11 لاجئاً سورياً فقط منذ مطلع العام الجاري

ويقدَّر عدد السوريين المسجلين لاجئين بحوالي 5.5 مليون شخص، أي ربع عدد اللاجئين في كل أنحاء العالم، البالغ عددهم 22.5 مليون شخص، بحسب تقديرات مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

يذكر أنّ ترامب انتهج سياسة "الأبواب المغلقة" في وجه اللاجئين، فقد أصدر أمراً بحظر السفر يستهدف مواطني ستّ دول ذات أغلبية مسلمة من بينها سوريا، إضافة إلى تشديد الإجراءات والتدابير الأمنية الخاصة بالسفر إلى الولايات المتحدة.

الصفحة الرئيسية